العدد رقم : 1151

الأحد - السابع عشر من - فبراير - لسنة - 2019

الجامعة تكرم خريجيها الفائقين 4 مارس المقبل || الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || مدينة صباح السالم الجامعية || آراء جامعية || مشروع‭ ‬‮«‬تصنيع‭ ‬حمض‭ ‬الكبريتيك‮»‬‭ ‬ابتكار‭ ‬علمي‭ ‬لخرّيجي‭ ‬الهندسة‭ ‬الكيميائية || مكتبة‭ ‬الهندسة‭ ‬قدمت‭ ‬تدريبا‭ ‬على‭ ‬قاعدة‭ ‬المعلومات‭ ‬ || الآداب‭ ‬كرمت‭ ‬د‭.‬العجمي‭ ‬لانتهاء‭ ‬فترة‭ ‬توليه‭ ‬منصب‭ ‬العميد‭ ‬المساعد‭ ‬ || ‮«‬ملامح‭ ‬من‭ ‬سيرة‭ ‬العلامة‭ ‬محمود‭ ‬شاكر‮»‬‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الآداب‭ ‬ || ليلة‭ ‬سينمائية‭ ‬يابانية‭ ‬في‭ ‬دار‭ ‬الآثار‭ ‬21‭ ‬الجاري || تبادل‭ ‬الكتب‭ ‬الدراسية‭ ‬في‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول || ‮«‬ازدواجية‭ ‬العقاب‭ ‬الإداري‭ ‬والجنائي‭ ‬في‭ ‬قانون‭ ‬أسواق‭ ‬المال‮»‬‭ ‬في‭ ‬الحقوق || ‮«‬الهندسة‮»‬‭ ‬تشارك‭ ‬في‭ ‬يوم‭ ‬المهندس‭ ‬الكويتي‭ ‬28‭ ‬الجاري || د‭.‬الغنيمي‭ ‬تحصل‭ ‬على‭ ‬جائزة‭ ‬ميلواكي‭ ‬الأمريكية || ماجستير‭ ‬في‭ ‬الحقوق‭ ‬للباحثة‭ ‬البندري‭ ‬المطيري || د‭.‬العميم‭: ‬15‭ ‬مشروعا‭ ‬فـي‭ ‬معرض‭ ‬العمارة‭ ‬السنوي || نقل‭ ‬وتحديث‭ ‬قاعدة‭ ‬بيانات‭ ‬جريدة‭ ‬آفاق‭ ‬بجهود‭ ‬مشتركة‭ ‬بين‭ ‬ادارة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬والجريدة‭ || محاضرة‭ ‬لحملة‭ ‬“دراية”‭ ‬في‭ ‬الحقوق || مكتبة‭ ‬هندسة‭ ‬البترول‭ ‬دربت‭ ‬الأساتذة‭ ‬والطلبة‭ ‬على‭ ‬صفحة‭ ‬البحث‭ ‬الموحد || الجامعة‭ ‬وكونا‭ ‬تختتمان‭ ‬البرنامج‭ ‬التدريبي‭ ‬‮«‬إدارة‭ ‬الحسابات‭ ‬الإعلامية‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬ال || افتتاح‭ ‬معرض‭ ‬‮«‬‭ ‬حضارة‭ ‬الكويت‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الشواهد‭ ‬الاثرية‭ ‬‮»‬ || ‮«‬الأمن‭ ‬والسلامة‮»‬‭ ‬نظمت‭ ‬ورشة‭ ‬‮«‬‭ ‬تمارين‭ ‬الإخلاء‭ ‬في‭ ‬حالات‭ ‬الطوارئ‮»‬‭  || إخلاء‭ ‬الطب‭ ‬في‭ ‬6‭ ‬دقائق || د‭.‬القاضي‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬منتدى‭ ‬‮«‬تمكين‭ ‬المرأة‭ ‬و‭ ‬دعم‭ ‬دور‭ ‬الشباب‭ ‬في‭ ‬التنمية‭ || الإعلاميون‭ ‬والمؤثرون‭ ‬حملة‭ ‬شعلة‭ ‬التغيير‭ ‬نحو‭ ‬مجتمعات‭ ‬أكثر‭ ‬عدالة || ‮«‬الشريعة‮»‬‭ ‬افتتحت‭ ‬مشروع‭ ‬أكاديمية‭ ‬‮«‬الشريعة‮»‬ || لقاء‭ ‬تنويري‭ ‬لطلبة‭ ‬العلوم‭ ‬المستجدين‭ ‬ || اختتام‭ ‬معرض‭ ‬فن‭ ‬الكاريكاتير‭ ‬للطالب‭ ‬الهيشان‭ ‬في‭ ‬العلوم‭ ‬الاجتماعية || النادي‭ ‬الجيولوجي‭ ‬بالعلوم‭ ‬أقام‭ ‬لقاءه‭ ‬التنويري || الخوارزمي‭ ‬يستأنف‭ ‬دوراته‭ ‬لموظفي‭ ‬الجامعة || “الإدارية”‭ ‬نظمت‭ ‬سلسلة‭ ‬من‭ ‬ورش‭ ‬“قافلة‭ ‬المواهب” || إطلاق‭ ‬مسابقة‭ ‬رواد‭ ‬المستقبل‭ ‬لطلبة‭ ‬الجامعة || اكتشاف‭ ‬طريقة‭ ‬لتحديد‭ ‬خطر‭ ‬الانتكاس‭ ‬وانتشار‭ ‬سرطان‭ ‬القولون‭ ‬والمستقيم‭ ‬قبل‭ ‬حدوثه‭ ‬ || التأثيرات‭ ‬المضادة‭ ‬للسعال‭ ‬والموسعة‭ ‬للقصبات‭ ‬الهوائية‭ ‬لمركب‭ ‬إينامينون121E || ترميز‭ ‬ثنائي‭ ‬للذاكرة‭ ‬المتغيرة‭ ‬الاطوار‭ ‬والتبادل‭ ‬الحراري‭ ‬ || الأنصاري‭ ‬افتتح‭ ‬الملتقى‭ ‬الأول‭ ‬للاختراعات‭: ‬التطور‭ ‬العلمي‭ ‬والاقتصادي‭ ‬نتاج‭ ‬للأبحاث || الهندسة‭ ‬افتتحت‭ ‬معرض‭ ‬التصميم‭ ‬الهندسي‭ ‬35‭ ‬بمشاركة‭ ‬104مشاريع || افتتاح‭ ‬قاعة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكويتية‭ ‬بـ”الاجتماعية” || عمادة‭ ‬القبول‭ ‬والتسجيل‭ ‬افتتحت‭ ‬المعرض‭ ‬السنوي‭ ‬السابع || د‭.‬الأنصاري‭: ‬انعكاس‭ ‬إيجابي‭ ‬لتبادل‭ ‬المعلومات‭ ‬على‭ ‬الطلبة‭ ‬والباحثين‭ || الجامعة‭ ‬تعتمد‭ ‬بطاقات‭ ‬المراجعة‭ ‬والضمان‭ ‬الصحي‭ ‬للطلبة‭ ‬المقيمين‭ ‬بصورة‭ ‬غير‭ ‬قانونية || أعيادنا‭ ‬الوطنية‭ ‬‮«‬‭ ‬نوير‭ ‬وخير‮»‬ ||
 

د.الهاجري: حماية البيئة وتطوير تقنيات جديدة للتكيف مع الاحتياجات


الإدارية‭ ‬نظمت‭ ‬“‭ ‬أسبوع‭ ‬حملة‭ ‬الاستدامة”
د‭.‬الربيعان‭: ‬نشر‭ ‬مفهوم‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬حفظ‭ ‬نوعية‭ ‬الحياة‭ ‬التي‭ ‬نعيشها‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬الطويل‭  ‬
‭‬تحت‭ ‬رعاية‭ ‬وحضور‭ ‬عميد‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬د‭. ‬مشاري‭ ‬الهاجري‭ ‬وبحضور‭ ‬العميد‭ ‬المساعد‭ ‬للتخطيط‭ ‬والتدريب‭ ‬والاستشارات‭ ‬ورئيس‭ ‬لجنة‭ ‬حملة‭ ‬الاستدامة‭ ‬د‭.‬عصام‭ ‬الربيعان،‭ ‬أطلقت‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬الأحد‭ ‬الماضي‭ ‬أسبوع‭ ‬حملة‭ ‬الاستدامة‭ ‬في‭ ‬بهو‭ ‬الكلية‭ .‬
 


وبهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬أعرب‭ ‬عميد‭ ‬الكلية‭ ‬د‭. ‬مشاري‭ ‬الهاجري‭ ‬عن‭ ‬سعادته‭ ‬بافتتاح‭ ‬الحملة‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬نوعها،‭ ‬مبينا‭ ‬أن‭ ‬الهدف‭ ‬منها‭ ‬هو‭ ‬التوعية‭ ‬بأهمية‭ ‬حماية‭ ‬البيئة‭ ‬والمحافظة‭ ‬على‭ ‬توازنها‭ ‬والعمل‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬تقنيات‭ ‬جديدة للتكيف‭ ‬مع‭ ‬الاحتياجات،‭ ‬وخلق‭ ‬ابتكارات‭ ‬بيئية‭ ‬متنوعة‭ ‬لجعل‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬خضراء‭ ‬دائما‭.‬
‭ ‬وتقدم‭ ‬د‭. ‬الهاجري‭ ‬بالشكر‭ ‬الجزيل‭ ‬والامتنان‭ ‬لمنظمين‭ ‬فعاليات‭ ‬الحملة،‭ ‬متمنيا‭ ‬الاستمرار‭ ‬بالحملة‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬القادمة‭.‬
ومن‭ ‬جانبه‭ ‬العميد‭ ‬المساعد‭ ‬للتخطيط‭ ‬والتدريب‭ ‬والاستشارات‭ ‬ورئيس‭ ‬لجنة‭ ‬حملة‭ ‬الاستدامة‭ ‬قال‭ ‬د‭.‬عصام‭ ‬الربيعان‭ ‬إن‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬أسبوع‭ ‬الاستدامة‭ ‬هو‭ ‬نشر‭ ‬الثقافة‭ ‬البيئية‭ ‬بين‭ ‬الأساتذة‭ ‬والطلبة‭ ‬والعاملين‭ ‬ومجتمع‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‭ ‬والمجتمع‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬وإدراك‭ ‬ما‭ ‬نحتاج‭ ‬عمله‭ ‬لحماية‭ ‬البيئة‭ ‬سواء‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬إعادة‭ ‬التدوير،‭ ‬أو‭ ‬تقليل‭ ‬استهلاك‭ ‬الطاقة‭ ‬كي‭ ‬نعيش‭ ‬باتساق‭ ‬مع‭ ‬عالم‭ ‬الطبيعة‭ ‬ونحميه‭ ‬من‭ ‬التدمير‭ ‬والإتلاف‭.‬
وذكر‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬ضمن‭ ‬فعاليات‭ ‬هذا‭ ‬الأسبوع‭ ‬عقد‭ ‬ندوات‭ ‬ومحاضرات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬البيئة‭ ‬كحملة‭ ‬التوعية‭ ‬بإعادة‭ ‬التدوير‭ ‬وحملة‭ ‬تصوير‭ ‬البيئة‭ ‬وتوزيع‭ ‬رسائل‭ ‬إعلامية‭ ‬مطبوعة‭ ‬أو‭ ‬رسائل‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬والتي‭ ‬تهدف‭ ‬جميعها‭ ‬إلى‭ ‬نشر‭ ‬مفهوم‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬حفظ‭ ‬نوعية‭ ‬الحياة‭ ‬التي‭ ‬نعيشها‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬الطويل‭ ‬وهذا‭ ‬بدوره‭ ‬يعتمد‭ ‬على‭ ‬حفظ‭ ‬العالم‭ ‬الطبيعي‭ ‬والاستخدام‭ ‬المسؤول‭ ‬للموارد‭ ‬الطبيعية‭.‬
وضمن‭ ‬فعاليات‭ ‬أسبوع‭ ‬حملة‭ ‬الاستدامة‭ ‬أقيمت‭ ‬ندوة‭ ‬بعنوان‭ ‬“دور‭ ‬التنوع‭ ‬البيولوجي‭ ‬في‭ ‬البيئة‭ ‬المستدامة‭ ‬والتي‭ ‬حاضر‭ ‬فيها‭ ‬من‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للبيئة‭ ‬ورئيس‭ ‬قسم‭ ‬رصد‭ ‬الأحياء‭ ‬البرية‭ ‬وضابط‭ ‬قضائي‭ ‬بيئي‭ ‬شريفة‭ ‬السالم،‭ ‬تطرقت‭ ‬فيها‭ ‬إلى‭ ‬دور‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للبيئة‭ ‬للمحافظة‭ ‬على‭ ‬البيئة‭ ‬والاستخدام‭ ‬المستدام‭ ‬لها،‭ ‬والتي‭ ‬تختصر‭ ‬بتطبيق‭ ‬قانون‭ ‬حماية‭ ‬البيئة‭ ‬رقم‭ ‬‮٤٢‬‭ ‬لسنة‭ ‬‮٢٠١٤‬‭ ‬وتعديلاته‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الضباط‭ ‬القضائيين‭ ‬البيئيين‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬شرطة‭ ‬البيئة،‭ ‬ومتابعة‭ ‬تنفيد‭ ‬الالتزامات‭ ‬الخاصة‭ ‬بالاتفاقيات‭ ‬البيئية‭ ‬ومنها‭ ( ‬اتفاقية‭ ‬التغير‭ ‬المناخي،‭ ‬اتفاقية‭ ‬التصحر،‭ ‬واتفاقية‭ ‬التنوع‭ ‬البيولوجي‭)‬،‭ ‬مبينة‭ ‬أهمية‭ ‬التوعية‭ ‬البيئية‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬إقامة‭ ‬الورش‭ ‬التدريبية‭ ‬للجهات‭ ‬المعنية‭ ‬في‭ ‬الدولة‭ ‬والاحتفالات‭ ‬البيئية‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬منظمات‭ ‬المجتمع‭ ‬المدني،‭  ‬ونشر‭ ‬الرسائل‭ ‬التوعوية‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬المختلفة‭ ‬ووسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭.‬
البيئة‭ ‬المستدامة
‭ ‬ومن‭ ‬جانبه‭ ‬تحدث‭ ‬د‭. ‬نواف‭ ‬العبد‭ ‬الجادر‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬في‭ ‬قسم‭ ‬إدارة‭ ‬وتسويق‭ ‬بكلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية،‭ ‬عن‭ ‬دور‭ ‬المؤسسات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬البيئة‭ ‬المستدامة،‭ ‬مبينا‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬فارقا‭ ‬مهما‭ ‬بين‭ ‬المسؤولية‭ ‬عند‭ ‬الشركات‭ ‬الخاصة‭ ‬وعند‭ ‬الشركات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬حيث‭ ‬أن‭ ‬الشركات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬تخلق‭ ‬لهدفين‭ ‬هدف‭ ‬مالي‭ ‬وربحي‭ ‬وهدف‭ ‬اجتماعي،‭ ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الاعلام‭ ‬يسلط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬المشاريع‭ ‬الصغيرة‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬دور‭ ‬مهم‭ ‬لهذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المشاريع‭ ‬لأن‭ ‬إنتاجيتها‭ ‬وفوائدها‭ ‬أكبر،‭ ‬ففوائدها‭ ‬ليست‭ ‬فقط‭ ‬اقتصادية‭ ‬وإنما‭ ‬كذلك‭ ‬اجتماعية‭.‬
‭ ‬وأضاف‭ ‬د‭. ‬العبد‭ ‬الجادر‭ ‬أن‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬يسلط‭ ‬عليها‭ ‬الضوء‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬تعليم‭ ‬وتدريب‭ ‬الطلبة‭ ‬في‭ ‬إنشاء‭ ‬هذه‭ ‬المشاريع‭ ‬وإدارتها‭ ‬وكيفية‭ ‬مواجهة‭ ‬الصعوبة‭ ‬الكبيرة‭ ‬في‭ ‬إدارتها‭ ‬لاعتمادها‭ ‬على‭ ‬الهدفين‭ ‬الاجتماعي‭ ‬والاقتصادي،‭ ‬ومثال‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬شركة‭ ‬أمنية‭ ‬وهي‭ ‬شركة‭ ‬اجتماعية‭ ‬جديدة‭ ‬استطاعت‭ ‬أن‭ ‬تحقق‭ ‬نجاح‭ ‬كبير‭ ‬وعالي‭ ‬خلال‭ ‬الأعوام‭ ‬السابقة‭.‬
‭ ‬وحرص‭ ‬د‭. ‬العبد‭ ‬الجادر‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬تعليم‭ ‬الطلبة‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المشاريع،‭ ‬وإقامة‭ ‬دراسات‭ ‬للأنشطة‭ ‬التي‭ ‬يقومون‭ ‬بها‭ ‬وبالتالي‭  ‬تقديم‭ ‬المساعدة‭  ‬لها‭ ‬في‭ ‬عملها‭ ‬وعرض‭ ‬الأفكار‭ ‬عليها‭ ‬كفكرة‭ ‬دمجها‭ ‬مع‭ ‬شركات‭ ‬اجتماعية‭ ‬صغيرة‭ ‬أخرى‭ ‬حيث‭ ‬أن‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬يكون‭ ‬له‭ ‬تأثير‭ ‬كبير‭ ‬واستفادة‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬عملها‭ ‬مفردة،‭ ‬وكذلك‭ ‬حصولها‭ ‬على‭ ‬زبائن‭ ‬وعائد‭ ‬مالي‭ ‬أكبر‭ ‬مما‭ ‬يؤدي‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬الربحية‭ ‬لديها‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬زادت‭ ‬الأرباح‭ ‬المالية‭ ‬زاد‭ ‬التأثير‭ ‬الاجتماعي‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭  ‬لذلك‭ ‬من‭ ‬الضرورة‭  ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬دراسة‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المشاريع‭ ‬الاجتماعية‭  ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭.‬
المسؤولية‭ ‬الاجتماعية
وبدورها‭ ‬ذكرت‭ ‬الطالبة‭ ‬إسراء‭ ‬الحجي‭ ‬أن‭ ‬دور‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬للشركات‭ ‬تجاه‭ ‬المجتمع‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬دعم‭ ‬قضية‭ ‬معينة‭ ‬لخدمة‭ ‬المجتمع‭ ‬سواء‭ ‬كانت‭ ‬تخدم‭ ‬البيئة‭ ‬أو‭ ‬التعليم‭ ‬والأعمال‭ ‬الخيرية‭.‬
‭  ‬وبينت‭ ‬الحجي‭ ‬أن‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬للشركات‭ ‬تفيد‭ ‬الشركة‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬خلق‭ ‬صورة‭ ‬أفضل‭ ‬للشركة‭ ‬وزيادة‭ ‬رضا‭ ‬وولاء‭ ‬العملاء‭ ‬والعاملين‭ ‬بالشركة‭ ‬وأن‭ ‬حكومة‭ ‬الكويت‭ ‬من‭ ‬وزارة‭ ‬الإعلام‭ ‬ووزارة‭ ‬الدولة‭ ‬للشؤون‭ ‬والأمانة‭ ‬العامة‭ ‬للأوقاف‭ ‬تدعم‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬مؤتمر‭ ‬الكويت‭ ‬لدعم‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والي‭ ‬تمت‭ ‬إقامته‭ ‬ثلاث‭ ‬مرات‭ ‬على‭ ‬التوالي،‭ ‬ودليل‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬تطبيق‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬الشركات‭ ‬أنه‭ ‬أكبر‭ ‬وأنجح‭ ‬الشركات‭ ‬بالكويت‭ ‬ويتبع‭ ‬استراتيجية‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬مثل‭ ‬شركة‭ ‬صناعات‭ ‬الغانم‭ ‬وشركة‭ ‬زين‭ ‬للاتصالات‭. ‬وأضافت‭ ‬أن‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬مهمة‭ ‬يحرص‭ ‬عليها‭ ‬أصحاب‭ ‬المشاريع‭ ‬الصغيرة‭ ‬مثال‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬شركة‭ ‬agrivage‭ ‬وهو‭ ‬مشروع‭ ‬شبابي‭ ‬كويتي‎‭ ‬يقوم‭ ‬على‭ ‬أخذ‭ ‬مخلفات‭ ‬الأغذية‭ ‬وتحويلها‭ ‬إلى‭ ‬أسمدة‭ ‬عضوية‭ ‬خلال‭ ‬‮١٤‬‭ ‬يوما،‭ ‬وتم‭ ‬التركيز‭ ‬فيها‭ ‬على‭ ‬المسؤولية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬في‭ ‬البيئة‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬استقطاع‭ ‬نسبة‭ ‬من‭ ‬انتاجهم‭ ‬لإحياء‭ ‬أرض‭ ‬ميتة‭ ‬بالكويت‭ ‬وساهم‭ ‬هذا‭ ‬الشيء‭ ‬بجعل‭ ‬الكويت‭ ‬أجمل‭ ‬وساعد‭ ‬على‭ ‬معرفة‭ ‬أماكن‭ ‬الخطأ‭ ‬وتصليحها‭.‬
 


الكاتب : خيرية رحال  ||  عدد الزوار : (139)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

155

United States

65

unknown

2

Germany

1

Yemen

 المتواجدون الان:(223) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (20674735) مشاهد