العدد رقم : 1159

الأحد - الحادي والعشرين من - أبريل - لسنة - 2019

الصفحة الرياضية || آراء وأفكار طلابية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || خدمة المجتمع || مدينة صباح السالم الجامعية || آراء جامعية || “الأمن‭ ‬والسلامة”‭ ‬تنظم‭ ‬حملة‭ ‬للتبرع‭ ‬بالدم‭ ‬الأربعاء‭ ‬ || أستاذان‭ ‬من‭ ‬الجامعة‭ ‬شاركا‭ ‬في‭ ‬ندوة‭ ‬‘‭ ‬إعادة‭ ‬صياغة‭ ‬الإستراتيجية‭ ‬الثقافية‭ ‬لمجلس‭ ‬التعاون̷ || سبعة‭ ‬مشاريع‭ ‬فازت‭ ‬في‭ ‬معرض‭ ‬التصميم‭ ‬الهندسي‭ ‬الـ‭ ‬35 || “العلوم‭ ‬“‭ ‬اختتمت‭ ‬معرض‭ ‬الفرص‭ ‬الوظيفية‭ ‬وScience Fair 4‭ ‬ || “الخوارزمي”‭ ‬قدم‭ ‬الدورة‭ ‬الثالثة‭ ‬لمهارات‭ ‬استخدام‭ ‬office 365‭ ‬لموظفي‭ ‬الجامعة‭ ‬ || الاسكان‭ ‬الطلابي‭ ‬نظم‭ ‬ورشة‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الحالات‭ ‬السلوكية || “الهندسة”‭ ‬تختتم‭ ‬ورش‭ ‬العمل‭ ‬للمسابقة‭ ‬الهندسية‭ ‬السادسة || خبيران‭ ‬من‭ ‬مؤسسة‭ ‬أوكسنشيا‭ ‬زارا‭ ‬الجامعة || آفاق‭ ‬تحكم‭ ‬مسابقة‭ ‬الصحافة ‭ ‬في‭ ‬“الأحمدي‭ ‬التعليمية”‭ ‬للسنة‭ ‬السابعة || د‭.‬بوشهري‭ : ‬احرص‭ ‬على‭ ‬معرفة‭ ‬محتويات‭ ‬ما‭ ‬تاكل‭ ‬وعدد‭ ‬سعراته‭ ‬الحرارية‭ || “الإدارية”‭ ‬ونور‭ ‬“كابيتال‭ ‬ماركتس”‭ ‬تكرمان‭ ‬ || عميدة‭ ‬الآداب‭ ‬استقبلت‭ ‬الطالب‭ ‬المجلهم‭ ‬عضو‭ ‬فريق‭ ‬الجامعة‭ ‬الفائز‭ ‬بدوري‭ ‬مناظرات‭ ‬الانجليزية || بستكي‭: ‬تشجيع‭ ‬الطلبة‭ ‬على‭ ‬الانضمام‭ ‬للمسرح‭ ‬الجامعي‭ ‬ في‭ ‬معرض‭ ‬مسرحي‭ ‬للطالب‭ ‬یوسف‭ ‬عب || د‭.‬الطبطبائي‭: ‬المواطنة‭ ‬الصحيحة‭ ‬تجلب‭ ‬الأمن‭ ‬والأمان‭ ‬للمجتمعات || ‮«‬التربية‮»‬‭ ‬تنادي‭ ‬بدمج‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬ومراكز‭ ‬التعليم || تكامل‭ ‬الأيدولوجيات || الانشطة‭ ‬الثقافية‭ ‬نظمت‭ ‬ورشة‭ ‬الطب‭ ‬اللوني‭ ‬في‭ ‬الطب || العلاقات‭ ‬العامة‭ : ‬إصدار‭ ‬توثيقي‭ ‬لأهم‭ ‬أحداث‭ ‬وإنجازات‭ ‬الجامعة‭ ‬لعام‭ ‬2018 || د‭.‬الربيعان‭: ‬تطوير‭ ‬العملية‭ ‬الأكاديمية‭ ‬والتدريسية‭ ‬وخدمة‭ ‬المجتمع || إطلاق‭ ‬النظام‭ ‬الآلي‭ ‬‮«‬لإدارة‭ ‬أداء‭ ‬الجامعة‮»‬ || الإدارية‭ ‬نظمت‭ ‬ورشة‭ ‬‮«‬الرسم‭ ‬بقلم‭ ‬الرصاص‮»‬ || فريق‭ ‬طلبة‭ ‬جيولوجيا‭ ‬البترول‭ ‬قدم‭ ‬‮«‬سيمنار‮»‬‭ ‬علميا || الأمن‭ ‬و‭ ‬السلامة‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬المؤتمر‭ ‬الأول‭ ‬للرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬المستدامة‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬الخليجي || مدير‭ ‬بنتا‭ ‬للأثاث‭: ‬لا‭ ‬منافسة‭ ‬للمنتج‭ ‬نفسه‭ ‬بل‭ ‬في‭ ‬تلبية‭ ‬احتياجات‭ ‬العميل || ‭ ‬الفلسفة‭ ‬استعرضت‭ ‬“‭ ‬الحداثة‭ ‬وما‭ ‬بعد‭ ‬الحداثة‭ ‬في‭ ‬الفكر‭ ‬المعاصر”‭ ‬ || ورشة‭ ‬“‭ ‬فنيات‭ ‬الترجمة‭ ‬من‭ ‬و‭ ‬إلى‭ ‬اللغة‭ ‬الفرنسية‭ ‬“‭ ‬في‭ ‬استشارات‭ ‬الآداب || ‏د‭.‬الهاجري‭ ‬بحث‭ ‬مع‭ ‬سفير‭ ‬بنين‭ ‬التعاون‭ ‬الثقافي || الشريعة‭ ‬استضافت‭ ‬محاضرة‭ ‬“قضية‭ ‬التنوير‭ ‬بين‭ ‬الفكر‭ ‬الغربي‭ ‬والفكر‭ ‬العربي” || “إبداع‭ ‬العلوم”‭ ‬أقامت‭ ‬ورشة‭ ‬The Secrets of A Students‭ ‬ || “الانشطة‭ ‬الثقافية”‭ ‬كرمت‭ ‬الطلبة‭ ‬الفائزين‭ ‬بمسابقات‭ ‬الشعر‭ ‬والمقالة‭ ‬والقصة‭ ‬ || ‮«‬الأبحاث‮»‬‭ ‬زار‭ ‬‮«‬العلوم‭ ‬الاجتماعية‮»‬‭ ‬واجاب‭ ‬على‭ ‬الاستفسارات‭ ‬حول‭ ‬المنح || الأمين‭ ‬العام‭ ‬للاتحاد‭ ‬الخليجي‭ ‬لتكرير‭ ‬النفط‭ ‬زار‭ ‬الجامعة‭ ‬وقدم‭ ‬محاضرة‭ ‬فيها || د‭.‬الأنصاري‭: ‬فرق‭ ‬بحثية‭ ‬من‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬وباحثي‭ ‬‮«‬التقدم‭ ‬العلمي‮»‬‭ ‬لدعم& ||
 

القصار‭: ‬الربا‭ ‬اهم‭ ‬أسباب‭ ‬التحول‭ ‬من‭ ‬البنك‭ ‬التقليدي‭ ‬إلى‭ ‬الإسلامي


في‭ ‬ندوة‭ ‬تحويل‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬إلى‭ ‬إسلامية‭ ‬بالإدارية
‭ ‬أقام‭ ‬نادي‭ ‬الاقتصاد‭ ‬بكلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬ورابطة‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬ندوة‭ ‬بعنوان‭ ‬“تحويل‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬إلى‭ ‬بنوك‭ ‬إسلامية”‭ ‬قدمها‭ ‬رئيس‭ ‬وعضو‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬هيئات‭ ‬الرقابة‭ ‬الشرعية‭ ‬أ‭.‬د‭.‬عبدالعزيز‭ ‬القصار‭ ‬وحاوره‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬بقسم‭ ‬التمويل‭ ‬والمنشآت‭ ‬المالية‭ ‬د‭.‬سعود‭ ‬الثاقب،‭ ‬بحضور‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬وطلبة‭ ‬الكلية‭.‬

 
‭ ‬بداية‭ ‬تحدث‭ ‬القصار‭ ‬عن‭ ‬سبب‭ ‬التوجه‭ ‬نحو‭ ‬تحويل‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬إلى‭ ‬بنوك‭ ‬إسلامية‭ ‬قائلاً‭: ‬أنه‭ ‬افرز‭ ‬الواقع‭ ‬المعاصر‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الأزمة‭ ‬المالية‭ ‬الراهنة‭ ‬التي‭ ‬تمر‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬بلدان‭ ‬العالم‭ ‬المختلفة‭ ‬ان‭ ‬العالم‭ ‬يتجه‭ ‬لأسس‭ ‬أخرى‭ ‬تمثل‭ ‬أكثر‭ ‬عدالة‭ ‬وأكثر‭ ‬بعداً‭ ‬عن‭ ‬الجهالة‭ ‬والميسر‭ ‬والربا،‭ ‬وهو‭ ‬الاتجاه‭ ‬نحو‭ ‬اقتصاد‭ ‬يعتد‭ ‬أصولاً‭ ‬حقيقية‭ ‬لبلوغ‭ ‬التنمية‭ ‬والاستثمار‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الدخول‭ ‬في‭ ‬مشاريع‭ ‬حقيقية‭ ‬يكون‭ ‬لها‭ ‬منظور‭ ‬لدى‭ ‬المجتمع،‭ ‬لذا‭ ‬كانت‭ ‬الحاجة‭ ‬ملحه‭ ‬لإيجاد‭ ‬البديل‭.‬
وأكد‭ ‬القصار‭ ‬انه‭ ‬قامت‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬الإسلامية‭ ‬بدور‭ ‬فعال‭ ‬في‭ ‬إبراز‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬صيغ‭ ‬الاستثمار‭ ‬الإسلامية‭ ‬أثارت‭ ‬انتباه‭ ‬العديدة‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬الأوروبية‭ ‬مما‭ ‬حدا‭ ‬بالعديد‭ ‬من‭ ‬المؤسسات‭ ‬المالية‭ ‬تبني‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الصيغ‭ ‬الإسلامية‭ ‬في‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الإسلامي‭ ‬وتبني‭ ‬المبادئ‭ ‬المهمة‭ ‬والتي‭ ‬يبرزها‭ ‬النظام‭ ‬المالي‭ ‬الإسلامي،‭ ‬خصوصا‭ ‬بعد‭ ‬ان‭ ‬قامت‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬العالمية‭ ‬التي‭ ‬خفضت‭ ‬نسبة‭ ‬الفائدة‭ ‬اثناء‭ ‬الانهيار‭ ‬الاقتصادي‭ ‬الى‭ ‬نسب‭ ‬ضئيلة‭ ‬جدا‭ ‬قريبة‭ ‬من‭ ‬الصفر‭ ‬لتجنب‭ ‬الانهيار،‭ ‬حيث‭ ‬ان‭ ‬نسبة‭ ‬الفائدة‭ ‬التي‭ ‬اعتبرها‭ ‬الاقتصاديون‭ ‬قبل‭ ‬المشكلة‭ ‬الاقتصادية‭ ‬فائدة‭ ‬تعود‭ ‬على‭ ‬البنوك‭ ‬أتت‭ ‬باتجاه‭ ‬معاكس‭ ‬فتدهور‭ ‬الاقتصاد،‭ ‬وقال‭: ‬هنا‭ ‬تم‭ ‬التأكيد‭ ‬بأخذ‭ ‬رأي‭ ‬الفقه‭ ‬الشرعي‭ ‬بتحريم‭ ‬الربا‭ ‬وهذا‭ ‬أهم‭ ‬أسباب‭ ‬التحول‭ ‬من‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬إلى‭ ‬البنوك‭ ‬الإسلامية‭.‬
‭ ‬وبيّن‭ ‬القصار‭ ‬مراحل‭ ‬و‭ ‬خطوات‭ ‬التحول‭ ‬من‭ ‬بنك‭ ‬تقليدي‭ ‬إلى‭ ‬إسلامي،‭ ‬فتأتي‭ ‬المرحلة‭ ‬الأولى‭ ‬وهي‭ ‬التخطيط‭ ‬للتحول‭ ‬ويتم‭ ‬بها‭ ‬دراسة‭ ‬أبعاد‭ ‬التحول‭ ‬وتوجهاته‭ ‬وموقع‭ ‬البنك‭ ‬في‭ ‬منظومة‭ ‬العمل‭ ‬المصرفي‭ ‬محلياً‭ ‬وإقليمياً‭ ‬وعالمياً‭ ‬ووضع‭ ‬الاستراتيجيات‭ ‬المساندة‭ ‬“التسويقية‭ ‬والتدريبية”،‭ ‬ثم‭ ‬وضع‭ ‬خارطة‭ ‬العمل‭ ‬للتحول‭ ‬والتواصل‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬الرسمية‭ ‬للتمهيد‭ ‬القانوني‭ ‬لعملية‭ ‬التحول‭ ‬و‭ ‬تأتي‭ ‬المرحلة‭ ‬الثانية‭ ‬وهي‭ ‬إجراءات‭ ‬التحول‭ ‬كدارسة‭ ‬جدوى‭ ‬للسوق‭ ‬وشرائح‭ ‬العملاء‭ ‬والنتائج‭ ‬بعد‭ ‬التحول‭ ‬و‭ ‬تقديم‭ ‬المخاطر‭ ‬ووضع‭ ‬الحلول‭ ‬،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬وضع‭ ‬الخطة‭ ‬الإعلانية‭ ‬الترويجية‭ ‬مدروسة‭ ‬على‭ ‬أساس‭ ‬علمي‭ ‬سليم‭ ‬لتهيئة‭ ‬العملاء‭ ‬لهذا‭ ‬التحول‭. ‬حيث‭ ‬ذكر‭ ‬تجربة‭ ‬البنك‭ ‬العقاري‭ (‬البنك‭ ‬الدولي‭ ‬حاليا‭) ‬كمثال‭ ‬لأول‭ ‬بنك‭ ‬تقليدي‭ ‬اتبع‭ ‬الأسس‭ ‬والمراحل‭ ‬لمدة‭ ‬أربع‭ ‬سنوات‭ ‬حتى‭ ‬تحول‭ ‬إلى‭ ‬بنك‭ ‬إسلامي‭ ‬بعد‭ ‬مواجهته‭ ‬للعديد‭ ‬من‭ ‬العقبات‭ ‬والمشاكل‭ ‬التي‭ ‬اعترضها‭ ‬البنك‭ ‬في‭ ‬فترة‭ ‬التحول‭ ‬حتى‭  ‬تحداها‭ ‬بحلها‭ ‬و‭ ‬وضع‭ ‬قواعد‭ ‬أساسية‭ ‬سليمة‭ ‬وقوية‭ ‬جعلته‭ ‬يكمل‭ ‬مسيرته‭ ‬الاقتصادية‭ ‬بأسس‭ ‬إسلامية‭.‬
‭ ‬من‭ ‬جانبه،‭ ‬طرح‭ ‬د‭.‬سعود‭ ‬الثاقب‭ ‬حقيقة‭ ‬علمية‭ ‬حالية‭ ‬وناقشها‭ ‬أثناء‭ ‬الندوة‭ ‬وهي‭ ‬نقص‭ ‬عدد‭ ‬المؤهلين‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الإسلامي،‭ ‬وأكدها‭ ‬القصار‭ ‬بأن‭ ‬هنا‭ ‬يأتي‭ ‬دور‭ ‬المختصين‭ ‬في‭ ‬نشر‭ ‬وعي‭ ‬الاقتصادي‭ ‬الإسلامي‭ ‬وايضا‭ ‬بأن‭ ‬التحول‭ ‬من‭ ‬بنك‭ ‬تقليدي‭ ‬إلي‭ ‬إسلامي‭ ‬يتطلب‭ ‬إرادة‭ ‬حقيقة‭ ‬بالتحول‭ ‬وإدارة‭ ‬سليمة‭ ‬كي‭ ‬يتم‭ ‬التحول‭ ‬بالشكل‭ ‬السليم‭.‬
‭ ‬وأكد‭ ‬الثاقب‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الندوة‭ ‬تأتي‭ ‬لتسليط‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬مفهوم‭ ‬تحويل‭ ‬البنوك‭ ‬التقليدية‭ ‬إلى‭ ‬بنوك‭ ‬إسلامية‭ ‬والذي‭ ‬يعد‭ ‬من‭ ‬اهم‭ ‬مجالات‭ ‬الخدمات‭ ‬المالية‭ ‬في‭ ‬المنطقة،‭ ‬وتقدم‭ ‬بجزيل‭ ‬الشكر‭ ‬لرئيس‭ ‬وعضو‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬هيئات‭ ‬الرقابة‭ ‬الشرعية‭ ‬أ‭.‬د‭.‬عبدالعزيز‭ ‬القصار‭ ‬لقبوله‭ ‬الدعوة‭ ‬وإثراء‭ ‬المحاضرة‭ ‬بالمعلومات‭ ‬التي‭ ‬تزيد‭ ‬فعالية‭ ‬ونجاح‭ ‬النظريات‭ ‬الإسلامية‭ ‬والمفاهيم‭ ‬المرتبطة‭ ‬بالمقررات‭ ‬الدراسية‭ ‬وتطبيقها‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الواقع‭.‬
 

الكاتب : فاطمة المتروك وخالد العتيبي  ||  عدد الزوار : (19)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
المدينة الجامعية
خدمة المجتمع
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
آراء وأفكار طلابية
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

154

United States

74

unknown

 المتواجدون الان:(228) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (21331566) مشاهد