العدد رقم : 1226

الخميس - التاسع من - سبتمبر - لسنة - 2021

آراء جامعية || مدينة صباح السالم الجامعية حرم جامعي ينبض بالجمال || مركز المؤتمرات في مدينة صباح السالم الجامعية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || د‭.‬العنزي‭ : ‬استقبال‭ ‬3478‭ ‬بحثا‭ ‬وكتابا‭ ‬في‭ ‬2019/2020‭ ‬بزيادة‭ ‬253‭ ‬ || د‭.‬الحويلة‭ ‬تشارك‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬التصميم‭ ‬الشامل‭ ‬للتعلم‭ ‬14‭ ‬نوفمبر‭ ‬المقبل || ‭"‬الشؤون‭ ‬الطلابية‭"‬‭ ‬نظمت‭ ‬محاضرة‭ ‬التحقيق‭ ‬الإداري‭ ‬لموظفي‭ ‬قسم‭ ‬القضايا‭ ‬والشكاوى‭ ‬الطلابية || مدكور‭: ‬تقديم‭ ‬الشكوى‭ ‬خلال‭ ‬ستين‭ ‬يوماً‭ ‬من‭ ‬حدوث‭ ‬الواقعة || الدكتور‭ ‬شفيق‭ ‬الغبرا‮…‬‭ ‬المناضل‭ ‬الذي‭ ‬غزا‭ ‬ومضى || وفاء‭ ‬لا‭ ‬رثاء‭ ‬بحق‭ ‬شفيق‭ ‬الغبرا || شفيق‭ ‬وحياة‭ ‬غير‭ ‬آمنة || الجامعة تفقد د.شفيق الغبرا || ثمانية‭ ‬بحوث‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬الجديد من‭ ‬المجلة‭ ‬العربية‭ ‬للعلوم‭ ‬الإنسانية || عميد‭ ‬الشؤون‭ ‬التقى‭ ‬سفير‭ ‬السودان‭ ‬ || توقيع‭ ‬مذكرة‭ ‬تفاهم‭ ‬بين‭ ‬‮«‬آفاق‮»‬‭ ‬و‮«‬الشريعة‮»‬ || انطلاق‭ ‬البرنامج‭ ‬التأهيلي‭ ‬لإدارة‭ ‬المرافق‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬ ||
 

طهبوب‭: ‬الكويت‭ ‬تبنت‭ ‬الموقف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬وجعلته‭ ‬أولى‭ ‬أولوياتها


 في‭ ‬ندوة‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬بالعلوم‭ ‬الاجتماعية‭ ‬

زيارة‭ ‬الأراضي‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ليست‭ ‬تطبيعا‭ ‬مع‭ ‬المعتدي‭ ‬فزيارة‭ ‬السجين‭ ‬لاتعني‭ ‬التطبيع‭ ‬مع‭ ‬السجان
نظمت‭ ‬اللجنة‭ ‬الثقافية‭ ‬بقسم‭ ‬العلوم‭ ‬السياسية‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الاجتماعية‭ ‬ندوة‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬–‭ ‬الفلسطينية‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬عضوية‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬ألقاها‭ ‬السفير‭ ‬رامي‭ ‬طهبوب‭ ‬سفير‭ ‬فلسطين‭ ‬لدى‭ ‬الكويت‭ ‬وقدمتها‭ ‬د‭.‬حنان‭ ‬الهاجري‭ ‬من‭ ‬قسم‭ ‬العلوم‭ ‬السياسية‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬قاعة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكويتية‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الاجتماعية‭ - ‬الشويخ‭.‬

 

‭ ‬وأشارت‭ ‬د‭.‬الهاجري‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬بدأت‭ ‬منذ‭ ‬عام‭ ‬1936‭ ‬ببعثة‭ ‬تعليمية‭ ‬ومرت‭ ‬بمواقف‭ ‬سياسية‭ ‬وانسانية‭ ‬نبيلة‭ ‬ومشرفة‭ ‬وشابتها‭ ‬كذلك‭ ‬فترة‭ ‬فتور‭ ‬وتعكر‭ ‬لكن‭ ‬الجذور‭ ‬ممتدة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬العلاقة‭ ‬القوية‭ ‬ساهمت‭ ‬بتجاوز‭ ‬المرحلة‭ ‬القاسية‭. ‬
وذكرت‭ ‬أن‭ ‬الكويت‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عضويتها‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬تؤدي‭ ‬دورا‭ ‬واضحا‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬وتوجهات‭ ‬الكويت‭ ‬واضحة‭ ‬بخصوص‭  ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بصفقة‭ ‬القرن،‭ ‬والكويت‭ ‬تقف‭ ‬ضد‭ ‬طي‭ ‬ملف‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬وكذلك‭ ‬تواصل‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬الكويتية‭ ‬الخارجية‭ ‬ومساهماتها‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬المدنيين‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬في‭ ‬الكويت‭.  ‬
وتناولت‭ ‬الندوة‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬عضوية‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬وبينت‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬الرسمية‭ ‬تجاه‭ ‬مواقف‭ ‬الدولية‭ ‬ضد‭ ‬فلسطين‭ ‬كما‭ ‬تناولت‭ ‬حقوق‭ ‬الإنسان‭ ‬الفلسطيني‭ ‬بين‭ ‬سياسات‭ ‬الاحتلال‭ ‬القهرية‭ ‬وصمت‭ ‬المجتمع‭  ‬الدولي،‭ ‬كما‭ ‬تحدثت‭ ‬عن‭ ‬العزلة‭ ‬والتطبيع‭.‬
وذكر‭ ‬رامي‭ ‬طهبوب‭ ‬وهو‭ ‬أول‭ ‬سفير‭ ‬لفلسطين‭ ‬لدى‭ ‬الكويت‭ ‬مراحل‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬وطبيعة‭ ‬العلاقة‭ ‬الداعمة،‭ ‬موضحا‭ ‬أن‭ ‬الكويت‭ ‬أول‭ ‬بلد‭ ‬عربي‭ ‬سمح‭ ‬للعمل‭ ‬السياسي‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الكويت‭ ‬احتضنت‭ ‬منظمة‭ ‬التحرير‭ ‬الفلسطينية‭ ‬والقيادات‭ ‬الفلسطينية،‭ ‬كما‭ ‬قدمت‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬الدعم‭ ‬المالي‭ ‬والمادي‭ ‬دعما‭ ‬غير‭ ‬مسبوقا‭ ‬للدولة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬والشعب‭ ‬الفلسطيني،‭ ‬مؤكدا‭ ‬على‭ ‬أنها‭ ‬مواقف‭ ‬لا‭ ‬تنسى‭ ‬وسيقومون‭ ‬بتدريسها‭ ‬للأجيال‭ ‬القادمة‭.‬
‭ ‬وبين‭ ‬طهبوب‭ ‬أنه‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬مرت‭ ‬العلاقات‭ ‬الكويتية‭ ‬بفترة‭ ‬قاسية‭ ‬خلال‭ ‬الغصة‭ ‬التي‭ ‬حصلت‭ ‬خلال‭ ‬الغزو‭ ‬العراقي‭ ‬الغاشم‭ ‬ولكن‭ ‬هذه‭ ‬العلاقات‭ ‬عادت‭ ‬قوية‭ ‬بين‭ ‬الكويت‭ ‬وفلسطين‭ ‬وتوجت‭ ‬بافتتاح‭ ‬أول‭ ‬سفارة‭ ‬فلسطينية‭ ‬لدى‭ ‬الكويت‭.  ‬
وأكد‭ ‬طهبوب‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬الموقف‭ ‬الكويتي‭ ‬تجاه‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬عضوية‭ ‬الكويت‭ ‬كان‭ ‬له‭ ‬الأثر‭ ‬الكبير‭ ‬في‭ ‬دعم‭ ‬الموقف‭ ‬والقضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬إذ‭ ‬تبنت‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭  ‬الموقف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬وجعلته‭ ‬أولى‭ ‬أولوياتها‭.  ‬
‭  ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬مبادرة‭ ‬كويتية‭ ‬بحتة‭ ‬ولأول‭ ‬مرة‭ ‬تم‭ ‬ترتيب‭ ‬زيارة‭ ‬لرئيس‭ ‬فلسطين‭ ‬محمود‭ ‬عباس‭ ‬إلى‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬حيث‭ ‬ألقى‭ ‬خطاباً‭ ‬مهماً‭ ‬جداً‭ ‬إلى‭ ‬المجتمع‭ ‬الدولي‭ ‬موضحا‭ ‬أن‭ ‬دولة‭ ‬والكويت‭ ‬تعني‭ ‬لنا‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الدعم‭ ‬السياسي‭ ‬الواضح‭ ‬سواء‭ ‬المواقف‭ ‬الرسمية‭ ‬والمواقف‭ ‬الشعبية‭ ‬الكويتية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الشأن‭.    ‬
وأشار‭ ‬طهبوب‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬موقف‭ ‬الكويت‭ ‬الداعم‭ ‬للقضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭ ‬جاء‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬المناسب‭ ‬وهم‭ ‬في‭ ‬أمس‭ ‬الحاجة‭ ‬لمثل‭ ‬هذا‭ ‬الدعم‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬قرار‭ ‬الإدارة‭ ‬الأمريكية‭ ‬بالاعتراف‭ ‬بالقدس‭ ‬كعاصمة‭ ‬لإسرائيل‭.‬
مبينا‭ ‬أنه‭ ‬تم‭ ‬افشال‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬بصفقة‭ ‬القرن‭ ‬المشؤومة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الدعم‭ ‬العربي‭ ‬والمواقف‭ ‬الشعبية‭ ‬والموقف‭ ‬الكويتي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الدعم‭ ‬الدائم‭ ‬والمتواصل‭ ‬ورفع‭ ‬معنويات‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عضويتها‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الأمن‭.‬
وذكر‭ ‬أن‭ ‬دولة‭ ‬فلسطين‭ ‬تعمل‭ ‬على‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬الهادئة‭ ‬والتي‭ ‬أدت‭ ‬إلى‭ ‬عدة‭ ‬إنجازات‭ ‬ومن‭ ‬أهمها‭ ‬هو‭ (‬تجنيب‭) ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬مزيد‭ ‬من‭ ‬الشهداء‭ ‬وإراقة‭ ‬الدماء،‭ ‬ذاكراً‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬قطرة‭ ‬دم‭ ‬فلسطينية‭ ‬غالية‭ ‬عليهم‭ ‬ولا‭ ‬يفرطون‭ ‬بها‭ ‬بسهولة‭ ‬كذلك‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬العضوية‭ ‬الجمعية‭ ‬العامة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬كدولة‭ ‬مراقب‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬حاربته‭ ‬إسرائيل‭ ‬وأمريكا‭ ‬طوال‭ ‬فترة‭ ‬ما‭ ‬قبل‭ ‬فترة‭ ‬‮٢٠١٢‬‭ ‬و‭ ‬وقامت‭ ‬بالتهديد‭ ‬بإغلاق‭ ‬مكتب‭ ‬منظمة‭ ‬التحرير‭ ‬في‭ ‬واشنطن‭ ‬وتهديد‭ ‬بذيء‭ ‬في‭ ‬قطع‭ ‬المساعدات‭. ‬
وذكر‭ ‬أن‭ ‬فلسطين‭ ‬منضمة‭ ‬إلى‭ ‬522‭ ‬منظمة‭ ‬متخصصة‭ ‬تابعة‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬وأهمها‭ ‬المحكمة‭ ‬الجنائية‭ ‬الدولية‭ ‬وتم‭ ‬تحويل‭ ‬اكثر‭ ‬من‭ ‬ملف‭ ‬لمحاكمة‭ ‬إسرائيل‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الملفات‭ ‬تم‭ ‬توقف‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬قادة‭ ‬الجيش‭ ‬الاسرائيلي‭ ‬لأنهم‭ ‬أصبحوا‭ ‬مطلوبين‭ ‬للمحاكمة‭.‬
ومن‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬السياسية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬التي‭ ‬أُتبعت‭ ‬أدت‭ ‬إلى‭ ‬تضامن‭ ‬المجتمع‭ ‬الدولي،‭ ‬داعياً‭ ‬إلى‭ ‬أهمية‭ ‬التضامن‭ ‬الدولي‭ ‬مع‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ذاكراً‭ ‬أن‭ ‬الاسرائيليين‭ ‬هم‭ ‬من‭ ‬يريدون‭ ‬جر‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬إلى‭ ‬الاشتباكات،‭ ‬إذ‭ ‬تقوم‭  ‬سياسة‭ ‬الاحتلال‭ ‬الاسرائيلي‭ ‬بعزل‭ ‬القدس‭  ‬للاستيلاء‭ ‬عليها،‭ ‬ودعا‭ ‬إلى‭ ‬دعم‭ ‬القضية‭ ‬الفلسطينية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الزيارة‭ ‬لأراضي‭ ‬فلسطين‭ ‬ورأى‭ ‬أنه‭ ‬واجب‭ ‬قومي‭ ‬وديني‭ ‬لكل‭ ‬عربي‭ ‬مسلم‭ ‬ومسيحي‭ ‬وذلك‭ ‬لمساعدة‭ ‬الشعب‭ ‬الفلسطيني‭ ‬اقتصاديا‭ ‬للعمل‭ ‬والانتاج‭ ‬لكي‭ ‬ينهض‭ ‬ويعتمد‭ ‬على‭ ‬نفسه،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬زيارة‭ ‬الأراضي‭ ‬الفلسطينية‭ ‬ليست‭ ‬تطبيعا‭ ‬مع‭ ‬المعتدي،‭ ‬موضحا‭ ‬أن‭ ‬زيارة‭ ‬السجين‭ ‬لاتعني‭ ‬التطبيع‭ ‬مع‭ ‬السجان‭. ‬
 

الكاتب : بدور طارق  ||  عدد الزوار : (368)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

133

United States

33

unknown

1

Russian Federation

1

United Kingdom

 المتواجدون الان:(168) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (30449712) مشاهد