العدد رقم : 1173

السبت - السادس عشر من - نوفمبر - لسنة - 2019

الصفحة الرياضية || الشعر الشعبي || خدمة المجتمع || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || آراء جامعية || ‮٧‬‭ ‬ديسمبر‭ ‬تقديم‭ ‬طلبات‭ ‬الالتحاق‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬للفصل‭ ‬الدراسي‭ ‬الثاني || الملتقى‭ ‬العلمي‭ ‬الثاني‭ ‬لطلبة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬في‭ ‬دول‭ ‬‮«‬الخليجي‮»‬‭ ‬اليوم || توقيع‭ ‬مذكرة‭ ‬تفاهم‭ ‬بين‭ ‬التربية‭ ‬و‭ ‬الجمعية‭ ‬البريطانية || الأنصاري‭: ‬جودة‭ ‬التعليم‭ ‬الجامعي‭ ‬والبحث‭ ‬العلمي‭ ‬ركيزتا‭ ‬التنمية‭ ‬والتقدم‭ ‬بالمجتمع || العقيل‭: ‬القياديات‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬13‭ ‬في‭ ‬المئة‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬العام‭... ‬و15‭ ‬في‭ ‬‮«‬الخاص || جامعة‭ ‬عبدالله‭ ‬السالم‭ ‬الحكومية || اجتماع‭ ‬لجنة‭ ‬أمانة‭ ‬لجنة‭ ‬مسؤولي‭ ‬التعليم || توقيع‭ ‬عقد‭ ‬مشروع‭ ‬‮«‬الحرم‭ ‬الطبي‮»‬في‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية || العازمي‭: ‬المباني‭ ‬تسلم‭ ‬إلى‭ ‬جامعة‭ ‬عبدالله‭ ‬السالم‭ ‬الحكومية‭ ‬ || مكتبة‭ ‬مركز‭ ‬العلوم‭ ‬الطبية‭ ‬عرّفت‭ ‬بقواعد‭ ‬المعلومات‭ ‬والبيانات || ‮«‬‭ ‬العلوم‭ ‬الطبية‭ ‬المساعدة‭ ‬‮»‬‭ ‬احتفلت‭ ‬بـ‭ ‬‮«‬الأشعة‭ ‬عين‭ ‬الأطباء‮»‬ || قراءة‭ ‬في‭ ‬التقرير‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬الأولويات‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬خطابات‭ ‬الأمير‭ ‬2006‭ - ‬2019م || الفائزون‭ ‬بجائزة‭ ‬مشاريع‭ ‬طلبة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭: ‬‮«‬الأبحاث‮»‬‭ ‬داعم‭ ‬ومشجع‭ ‬ومحفز‭ ‬للطلبة || ‮«‬الأبحاث‮»‬‭ ‬دعا‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬والهيئة‭ ‬الأكاديمية‭ ‬المساندة‭ ‬وطلبة‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا̷ || افتتاح‭ ‬المعرض‭ ‬الفني‭ ‬الأول‭ ‬للطالبة‭ ‬زينب‭ ‬الصايغ || دار‭ ‬الآثار‭ ‬الإسلامية‭ ‬تستضيف‭ ‬مؤتمر‭ ‬نقاط‭ ‬الإقليمي‭ ‬ || نشاطات‭ ‬تربوية‭ ‬في‭ ‬تعلم‭ ‬اللغة‭ ‬الفرنسية‭ ‬في‭ ‬كلية‭ ‬الآداب || جمجوم‭: ‬جرد‭ ‬المادة‭ ‬الصوتية‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬وقطر‭ ‬تمهيدا‭ ‬لحفظها || ‮«‬الأبحاث‮»‬‭ ‬نظم‭ ‬ورشة‭ ‬عمل‭ ‬تطبيقات‭ ‬Google‭ ‬للأكاديميين‭ ‬ || حملة‭ ‬تسويقية‭ ‬لـ‭ ‬‮«‬التعليم‭ ‬الالكتروني‮»‬‭ ‬بكليتي‭ ‬التربية‭ ‬والآداب‭ ‬لبرنامج‭ (‬TRACK‭)‬ || معهد‭ ‬إدارة‭ ‬الأعمال‭ ‬بالخليج‭ ‬قدم‭ ‬تبرعاً‭ ‬لدعم‭ ‬أنشطة‭ ‬الهندسة || الرشيدي‭ ‬عرضت‭ ‬نتائج‭ ‬دراستها‭ ‬حول‭ ‬التعليم‭ ‬المتجاوب‭ ‬ثقافيا || خطاب‭: ‬إطلاق‭ ‬أول‭ ‬إصدار‭ ‬لدليل‭ ‬العمارة‭ ‬ || الاستشارات‭ ‬والتدريب‭ ‬في‭ ‬الحياتية‭ ‬نظم‭ ‬ورشة‭ ‬للتواصل‭ ‬والتأثير‭ ‬على‭ ‬الآخرين || ‮«‬المكتبات‭ ‬‮»‬‭ ‬نظمت‭ ‬ورشة‭ ‬عمل‭ ‬قاعدتي‭ ‬معلومات‭ ‬Science direct‭ + ‬scoups || وقفــــــــة‭ ‬تأمــــــــل‭ ‬ ‭ ‬‮«‬المسيرة‭ ‬الحياتية‮»‬ || د‭.‬قطب‭ ‬حاضر‭ ‬عن‭ ‬الاتصال‭ ‬المستمر‭ ‬و‭ ‬اللغات‭ ‬الأجنبية‭ ‬في‭ ‬قسم‭ ‬الفرنسي‭ ‬ || دراسات‭ ‬إعلامية‭ ‬في‭ ‬الاعلام‭ ‬قدمها‭ ‬د‭.‬البلوشي‭ ‬ || طلبة‭ ‬التاريخ‭ ‬في‭ ‬رحلة‭ ‬علمية‭ ‬لآثار‭ ‬الصبية || المتحدثون‭: ‬الالتزام‭ ‬بالمذكرة‭ ‬التفسيرية‭ ‬فلها‭ ‬قوة‭ ‬الدستور || طلبة‭ ‬تخصص‭ ‬علوم‭ ‬الأدلة‭ ‬الجنائية‭ ‬المساند‭ ‬زاروا‭ ‬إدارة‭ ‬الأدلة‭ ‬في‭ ‬الداخلية‭ ‬ ||
 

الانفعالات‭ ‬البشرية ‬بين‭ ‬العاطفة‭ ‬والعقل


تساهم‭ ‬الانفعالات‭ ‬في‭ ‬تمييز‭  ‬السمات‭ ‬الشخصية‭ ‬لفرد‭ ‬عن‭ ‬آخر،‭ ‬حيث‭ ‬إن‭ ‬المثيرات‭ ‬الخارجية‭ ‬غالبا‭ ‬ما‭ ‬تكون‭ ‬مسؤولة‭ ‬عن‭ ‬تكون‭ ‬تلك‭ ‬الانفعالات،‭ ‬ذلك‭ ‬أنها‭ ‬تأتي‭ ‬كردود‭ ‬أفعال‭ ‬استجابية‭ ‬لمشاعر‭ ‬ووجدان‭ ‬الإنسان‭ ‬تجاه‭ ‬المثيرات‭ ‬الخارجية‭.‬

والانفعالات‭ ‬بطبيعتها‭ ‬فيها‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬عاطفي‭ ‬يتسم‭ ‬بالرد‭ ‬السريع‭ ‬التلقائي‭  ‬والذي‭ ‬ينتج‭ ‬عن‭ ‬تعامل‭ ‬وجدان‭ ‬ومشاعر‭ ‬الأشخاص‭ ‬مع‭ ‬المثيرات‭ ‬الخارجية،‭ ‬ومثل‭ ‬هذه‭ ‬الشخصيات‭ ‬تكون‭ ‬عاطفية‭ ‬تتفاعل‭ ‬بسرعة‭ ‬مع‭ ‬المثيرات،‭ ‬وكثيرا‭ ‬ما‭ ‬يكون‭ ‬رد‭ ‬فعلها‭ ‬قويا‭ ‬معتمدا‭ ‬على‭ ‬مفهوم‭ ‬الحب‭ ‬والكراهية‭ ‬دون‭ ‬تحديد‭ ‬مسببات‭ ‬لهذا‭ ‬الحب‭ ‬أو‭ ‬تلك‭ ‬الكراهية،‭ ‬وفي‭ ‬الغالب‭ ‬يمثل‭ ‬الشعراء‭ ‬والفنانون‭ ‬هذه‭ ‬الفئة‭.‬

على‭ ‬خلاف‭ ‬ذلك‭ ‬تمتاز‭ ‬الانفعالات‭ ‬البطيئة‭ ‬بالردود‭ ‬العقلانية‭ ‬على‭ ‬الأحداث،‭ ‬إذ‭ ‬انها‭ ‬تعمد‭ ‬إلى‭ ‬سبر‭ ‬غور‭ ‬الأشياء‭ ‬وتربط‭ ‬الأسباب‭ ‬بالمسببات‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التحليل‭ ‬والتعقيب‭ ‬والذي‭ ‬يتخذ‭ ‬من‭ ‬البرهان‭ ‬دليلا‭ ‬لعلاقة‭ ‬الأشياء‭ ‬ببعضها،‭ ‬ومن‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬يمثلون‭ ‬هذه‭ ‬الشخصيات‭ ‬الفلاسفة‭ ‬والعلماء‭ ‬والحكماء،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬بعض‭ ‬الفئات‭ ‬يتوجب‭ ‬عليها‭ ‬التحكم‭ ‬بانفعالاتها‭ ‬مثل‭ ‬القادة‭ ‬والحكام‭ ‬والعاملين‭ ‬بالمجال‭ ‬السياسي‭ ‬وأصحاب‭ ‬المناصب‭ ‬الإدارية‭ ‬القيادية،‭ ‬إذ‭ ‬أن‭ ‬تصرفاتهم‭ ‬لها‭ ‬تأثيرها‭ ‬البالغ‭ ‬ليس‭ ‬عليهم‭ ‬فقط‭ ‬بل‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬الآخرين‭.‬
لكن‭ ‬ثمة‭ ‬أسبابا‭ ‬أخرى‭ ‬لها‭ ‬دورها‭ ‬في‭ ‬رد‭ ‬فعل‭ ‬الشخص‭ ‬تجاه‭ ‬المواقف‭ ‬والأحداث‭ ‬ومن‭ ‬أهمها‭ ‬الفروق‭ ‬والاختلافات‭ ‬الفردية‭ ‬في‭ ‬القوى‭ ‬الفكرية‭ ‬والعقلية‭ ‬وهي‭ ‬محرك‭ ‬مهم‭ ‬لرد‭ ‬الفعل‭ ‬والذي‭ ‬يكون‭ ‬موازيا‭ ‬لها‭ ‬كل‭ ‬حسب‭ ‬درجته‭ ‬منها،‭ ‬كما‭ ‬أن‭ ‬الثقافة‭ ‬من‭ ‬العوامل‭ ‬الأخرى‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬تأثيرها‭ ‬الواضح‭ ‬على‭ ‬رد‭ ‬فعل‭ ‬الإنسان‭ ‬أو‭ ‬فعله،‭ ‬وكذلك‭ ‬السمات‭ ‬الخاصة‭ ‬لكل‭ ‬شخصية‭ ‬لها‭ ‬انعكاساتها‭ ‬الواضحة‭ ‬في‭ ‬سلوك‭ ‬الفرد‭.‬
ليس‭ ‬هناك‭ ‬شخص‭ ‬خال‭ ‬من‭ ‬الانفعالات‭ ‬العاطفية‭ ‬بالكلية‭ ‬وكذلك‭ ‬الانفعالات‭ ‬العقلية،‭ ‬ولكن‭ ‬جوهر‭ ‬الأمر‭ ‬يرتبط‭ ‬بحظوظ‭ ‬الفرد‭ ‬من‭ ‬كليهما،‭ ‬فكلما‭ ‬زادت‭ ‬درجة‭ ‬الانفعالات‭ ‬العاطفية‭ ‬عند‭ ‬الشخص‭ ‬كان‭ ‬رد‭ ‬فعله‭ ‬قويا‭ ‬سريعا‭ ‬استجابة‭ ‬لمشاعره‭ ‬وأحاسيسه،‭ ‬وعلى‭ ‬النقيض‭ ‬كلما‭ ‬زاد‭ ‬رصيده‭ ‬من‭ ‬الانفعالات‭ ‬العقلية‭ ‬أتى‭ ‬رد‭ ‬فعله‭ ‬منطقيا‭ ‬معتدلا‭ ‬مدروسا،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬يميز‭ ‬شخصا‭ ‬عن‭ ‬آخر،‭ ‬وكلا‭ ‬النمطين‭ ‬لا‭ ‬غنى‭ ‬عن‭ ‬وجوده‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭.‬
 

الكاتب : د.بدر الحجي  ||  عدد الزوار : (44)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
خدمة المجتمع
الشعر الشعبي
الرياضية
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

237

United States

45

unknown

2

United Kingdom

1

France

1

Kuwait

 المتواجدون الان:(286) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (23905936) مشاهد