العدد رقم : 1226

الخميس - التاسع من - سبتمبر - لسنة - 2021

آراء جامعية || مدينة صباح السالم الجامعية حرم جامعي ينبض بالجمال || مركز المؤتمرات في مدينة صباح السالم الجامعية || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || د‭.‬العنزي‭ : ‬استقبال‭ ‬3478‭ ‬بحثا‭ ‬وكتابا‭ ‬في‭ ‬2019/2020‭ ‬بزيادة‭ ‬253‭ ‬ || د‭.‬الحويلة‭ ‬تشارك‭ ‬في‭ ‬مؤتمر‭ ‬التصميم‭ ‬الشامل‭ ‬للتعلم‭ ‬14‭ ‬نوفمبر‭ ‬المقبل || ‭"‬الشؤون‭ ‬الطلابية‭"‬‭ ‬نظمت‭ ‬محاضرة‭ ‬التحقيق‭ ‬الإداري‭ ‬لموظفي‭ ‬قسم‭ ‬القضايا‭ ‬والشكاوى‭ ‬الطلابية || مدكور‭: ‬تقديم‭ ‬الشكوى‭ ‬خلال‭ ‬ستين‭ ‬يوماً‭ ‬من‭ ‬حدوث‭ ‬الواقعة || الدكتور‭ ‬شفيق‭ ‬الغبرا‮…‬‭ ‬المناضل‭ ‬الذي‭ ‬غزا‭ ‬ومضى || وفاء‭ ‬لا‭ ‬رثاء‭ ‬بحق‭ ‬شفيق‭ ‬الغبرا || شفيق‭ ‬وحياة‭ ‬غير‭ ‬آمنة || الجامعة تفقد د.شفيق الغبرا || ثمانية‭ ‬بحوث‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬الجديد من‭ ‬المجلة‭ ‬العربية‭ ‬للعلوم‭ ‬الإنسانية || عميد‭ ‬الشؤون‭ ‬التقى‭ ‬سفير‭ ‬السودان‭ ‬ || توقيع‭ ‬مذكرة‭ ‬تفاهم‭ ‬بين‭ ‬‮«‬آفاق‮»‬‭ ‬و‮«‬الشريعة‮»‬ || انطلاق‭ ‬البرنامج‭ ‬التأهيلي‭ ‬لإدارة‭ ‬المرافق‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬ ||
 

محطات‭ ‬شعار‭ ‬آفاق‬عبر‭ ‬43‭ ‬عاما


 بين‭ ‬العدد‭ ‬الأول‭ ‬لجريدة‭ ‬افاق‭ ‬الجامعية‭ ‬في‭ ‬28‭ /‬1978‭/‬10،‭ ‬والعدد‭ ‬الحالي‭ ‬الذي‭ ‬يحمل‭ ‬الرقم1220،‭ ‬محطات‭ ‬عديدة‭ ‬لشعار‭ ‬الجريدة‭ ‬المعبر‭ ‬عن‭ ‬كل‭ ‬مرحلة‭ ‬مر‭ ‬فيها،‭ ‬وفق‭ ‬متطلباتها‭ ‬وبما‭ ‬يواكبها‭.‬

‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬العدد‭ ‬تصدر‭ ‬“آفاق”‭ ‬بشعار‭ ‬جديد،‭ ‬ينسجم‭ ‬مع‭ ‬ماسبقه‭ ‬من‭ ‬شعارات‭ ‬حملتها‭ ‬مطبوعة‭ ‬الجامعة‭ ‬الأولى،‭ ‬وسجل‭ ‬أحداثها‭ ‬عبر‭ ‬نحو‭ ‬43‭ ‬عاما،‭ ‬ويحمل‭ ‬بين‭ ‬جنباته‭ ‬تغييرا‭ ‬إبداعيا،‭ ‬يواكب‭ ‬الحاضر‭ ‬ويستشرف‭ ‬المستقبل‭.‬

وبالعودة‭ ‬إلى‭ ‬محطات‭ ‬الشعارات،‭ ‬فإنها‭ ‬تشترك‭ ‬في‭ ‬ملامح‭ ‬معينة‭ ‬وتختلف‭ ‬في‭ ‬أخرى‭ ‬تبعا‭ ‬للزمن‭ ‬،‭ ‬ففي‭ ‬البداية‭ ‬رسم‭ ‬الشعار،‭ ‬كان‭ ‬مستوحى‭ ‬من‭ ‬ملامح‭ ‬تلك‭ ‬الفترة،‭ ‬بسيط‭ ‬وواضح‭ ‬وواسع،‭ ‬يعبر‭ ‬عن‭ ‬السياسة‭ ‬العامة‭ ‬للجريدة‭ ‬وهي‭ ‬جزء‭ ‬لا‭ ‬يتجزأ‭ ‬من‭ ‬الأهداف‭ ‬العامة‭ ‬للجامعة‭ ‬بالعمل‭ ‬على‭ ‬خلق‭ ‬نشء‭ ‬قيادي‭ ‬مؤمن‭ ‬بالله‭ ‬ومتسلح‭ ‬بالعلم‭ ‬والمعرفة،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬ضرورة‭ ‬التعبير‭ ‬عن‭ ‬الراي‭ ‬الطلابي‭ ‬في‭ ‬الجريدة،‭ ‬إذ‭ ‬بدأت‭ ‬الصحيفة‭ ‬مع‭ ‬لقاء‭ ‬للمغفور‭ ‬له‭ ‬سمو‭ ‬الشيخ‭ ‬سعد‭ ‬العبدالله‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬آنذاك‭.‬
اللوغو‭ ‬البسيط‭ ‬عاش‭ ‬4‭ ‬اعداد‭ ‬تجريبية‭ ‬بعدها‭ ‬توقف‭ ‬من‭ ‬مجلس‭ ‬الجامعة‭ ‬للتقييم‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المختصين‭ ‬وهيئة‭ ‬التحرير‭.‬
وبعد‭ ‬موافقة‭ ‬مجلس‭ ‬الجامعة‭ ‬على‭ ‬اصدار‭ ‬صحيفة‭ ‬جامعية‭ ‬مستقلة،‭ ‬صدر‭ ‬العدد‭ ‬في‭ ‬3‭ ‬مارس‭ ‬1979‭ ‬وبشعار‭ ‬جديد‭ ‬استخدم‭ ‬فيه‭ ‬الخط‭ ‬العريض‭ ‬مضللاً‭ ‬بخط‭ ‬اسود‭ ‬عريض‭ ‬وامتيازها‭ ‬جريدة‭ ‬تعنى‭ ‬بشؤون‭ ‬الجامعة‭ ‬والشباب‭. ‬
ولان‭ ‬التطور‭ ‬سنة‭ ‬الحياة‭ ‬تم‭ ‬تغيير‭ ‬اللوغو‭  ‬28‭ ‬ابريل‭ ‬1979‭ ‬حيث‭ ‬استخدم‭ ‬الخط‭ ‬الكوفي‭ ‬المزخرف‭ ‬المعتمد‭ ‬على‭ ‬الشكل‭ ‬الهندسي‭.‬
في‭ ‬عام‭ ‬1980‭ ‬رجع‭ ‬الشعار‭ ‬البسيط‭ ‬مختوما‭ ‬بشعار‭ ‬الخط‭ ‬الكوفي،‭ ‬وعاد‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬الى‭ ‬“‭ ‬آفاق‭ ‬“‭ ‬بالخط‭ ‬العريض‭. ‬
وفي‭ ‬عام‭ ‬1982‭ ‬تغير‭ ‬رسم‭ ‬الشعار‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬111‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬هرمي‭ ‬يصعد‭ ‬من‭ ‬اسم‭ ‬افاق‭ ‬اشعة‭ ‬عالية‭ ‬ليلامس‭ ‬النجوم،‭ ‬ويحمل‭ ‬جناحي‭ ‬طائر‭.‬
ثم‭ ‬تغير‭ ‬حجم‭ ‬الجريدة‭ ‬والشكل‭ ‬في‭ ‬23‭ ‬أكتوبر‭ ‬1983‭ ‬الى‭ ‬مجلة‭ ‬رسمية‭ ‬ناطقة‭ ‬باسم‭ ‬إدارة‭ ‬الجامعة‭ ‬بعد‭ ‬ان‭ ‬كانت‭ ‬تتحدث‭ ‬باسم‭ ‬طلبة‭ ‬الجامعة‭ ‬وتغير‭ ‬معها‭ ‬اللوغو‭ ‬ليكون‭ ‬خطا‭ ‬عريضا‭ ‬ملونا‭ ‬من‭ ‬الداخل‭ ‬حر‭ .‬
في‭ ‬2‭ ‬مارس‭ ‬1986‭ ‬رسم‭ ‬الشعار‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬قلم‭ ‬حبر،‭ ‬حيث‭ ‬كانت‭ ‬الالف‭ ‬مذيلة‭ ‬بالريشة‭ ( ‬البوز‭ ) ‬ورجع‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬الشعار‭ ‬عريضا‭ ‬حرا‭ ‬مخططا‭ ‬بالطول‭ ‬مع‭ ‬إضافة‭ ‬صورة‭ ‬كروكي‭ ‬لخريج‭ ‬جامعي‭. ‬
رجع‭ ‬قلم‭ ‬الشعار‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬بعد‭ ‬الغزو‭ ‬مباشرة‭ ‬في‭ ‬10‭ ‬أكتوبر‭ ‬1992‭ ‬ثم‭  ‬تغير‭ ‬الشعار‭ ‬رسم‭ ‬افاق‭ ‬داخل‭ ‬مربع‭ ‬ازرق،‭ ‬ثم‭ ‬تغير‭ ‬ليأخذ‭ ‬شكلا‭ ‬جديدا‭ ‬وتصميما‭ ‬مختلفا‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬1997،‭ ‬عبر‭ ‬وضع‭ ‬شعار‭ ‬الجامعة‭ ‬بجانبه،‭ ‬ثم‭ ‬نزع‭ ‬شعار‭ ‬الجامعة‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2000،‭ ‬ليعود‭ ‬في‭ ‬سبتمبر‭ ‬2003‭ ‬لريشة‭ ‬القلم‭ ‬مرة‭ ‬أخرى‭ ‬،‭ ‬واستمر‭ ‬ذلك‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2007،‭ ‬حيث‭ ‬تغير‭ ‬الشعار‭ ‬وأضيف‭ ‬إليه‭ ‬اسم‭ ‬آفاق‭ ‬باللغة‭ ‬الانكليزية،‭ ‬ليكون‭ ‬التغيير‭ ‬التالي‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2015‭ ‬عبر‭ ‬رسم‭ ‬الشعار‭ ‬بالخط‭ ‬الديواني‭.‬
رحلة‭ ‬الشعار‭ ‬واكبت‭ ‬رحلة‭ ‬الجريدة‭ ‬نفسها،‭ ‬التي‭ ‬صدرت‭ ‬بحجم‭ ‬التابلو‭ ‬إذ‭ ‬بدأت‭ ‬بـ‭ ‬8‭ ‬صفحات‭ ‬وكانت‭ ‬بلون‭ ‬واحد‭ ‬وهو‭ ‬الأسود،‭ ‬لتصبح‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬الثالث‭ ‬12‭ ‬صفحة‭ ‬ثم‭ ‬18‭ ‬صفحة‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬الـ‭ ‬18‭ ‬الى‭ ‬ان‭ ‬ولت‭ ‬الى‭ ‬45صفحة‭ ‬،‭ ‬إذ‭ ‬بدأت‭ ‬الجريدة‭ ‬الصغيرة‭ ‬بطموحاتها،‭ ‬ترسخ‭ ‬اقدامها‭ ‬وتحقق‭ ‬الحلم‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬زادت‭ ‬مشاركات‭ ‬الطلبة‭ ‬وبدأت‭ ‬مراكز‭ ‬العمل‭ ‬بتزويدها‭ ‬بالمواد‭ ‬الإعلامية‭.‬

الكاتب : المجلة  ||  عدد الزوار : (57)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

193

United States

33

unknown

1

Germany

 المتواجدون الان:(227) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (30490119) مشاهد