العدد رقم : 1239

الجمعة - الرابع عشر من - يناير - لسنة - 2022

طيف‭ ‬الشمري‭ ‬قدمت‭ ‬ورشة‭ ‬التفكير‭ ‬الإبداعي‭ ‬في‭ ‬‭"‬الإدارية‭"‬ || تسعة‭ ‬بحوث‭ ‬في‭ ‬العدد‭ ‬الجديد‭ ‬من‭ ‬المجلة‭ ‬العربية‭ ‬للعلوم‭ ‬الإنسانية || المصري‭: ‬الطاقة‭ ‬الإيجابية‭ ‬تزيد‭ ‬من‭ ‬قدرة‭ ‬الانسان‭ ‬على‭ ‬العمل || فيليب‭ ‬كامبل‭ ‬قدم‭ ‬ورشة‭ ‬الرسم‭ ‬بالألوان‭ ‬المائية‭ ‬لطالبات‭ ‬‭"‬الإدارية‭"‬‭ ‬ || المزيد‭ ‬عرض‭ ‬تجربة‭ ‬كابا‭ ‬ابسلون‭ ‬لخلق‭ ‬قادة‭ ‬المستقبل‭ ‬المحترفين‭ ‬لطلبة‭ ‬الإدارية || ‭"‬قافلة‭ ‬المواهب‭"‬‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬وجهه‭ ‬للفنون‭ ‬نظمت‭ ‬ثلاث‭ ‬ورش‭ ‬عمل || الشطي‭ ‬قدم‭ ‬دورة‭ ‬إعداد‭ ‬السيرة‭ ‬الذاتية‭ ‬والمقابلة‭ ‬الشخصية‭ ‬في‭ ‬الهندسة‭ ‬ || يوم‭ ‬مفتوح‭ ‬في‭ ‬الهندسة‭ ‬الكهربائية‭ ‬ || د‭.‬العلي‭ ‬بحث‭ ‬مع‭ ‬وفد‭"‬التقدم‭ ‬العلمي‭"‬‭ ‬تمويل‭ ‬أبحاث‭ ‬الطلبة‭ ‬وتدريبهم || توقيع‭ ‬مذكرة‭ ‬تعاون‭ ‬استراتيجي‭ ‬بين‭ ‬‭"‬الحقوق‭"‬‭ ‬و‭ ‬جهاز‭ ‬حماية‭ ‬المنافسة || ‭"‬علوم‭ ‬المعلومات‭"‬‭ ‬شارك‭ ‬في‭ ‬مرئيات‭ ‬بناء‭ ‬الكوادر‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬ || ‭"‬الشريعة‭"‬‭ ‬و‭"‬هيئة‭ ‬طباعة‭ ‬القرآن‭ ‬الكريم‭"‬‭ ‬تتفقان‭ ‬على‭ ‬تزويد‭ ‬الكلية‭ ‬بـ‭ & || ‭"‬‭ ‬الإدارية‭"‬‭ ‬نظمت‭ ‬ندوة‭ ‬‭"‬جسر‭ ‬التواصل‭ ‬بين‭ ‬الحياة‭ ‬العلمية‭ ‬والعملية‭"‬ || الطواقم‭ ‬الطبية‭ ‬تواجه‭ ‬مخاطر‭ ‬فوق‭ ‬المتوقع || ‭"‬هارفرد‭"‬‭ ‬نشرت‭ ‬دراسة‭ ‬‭"‬الأحمد‭"‬‭ ‬عن‭ ‬التلوث‭ ‬في‭ ‬الكويت || القرني‭: ‬غموض‭ ‬الإشارات‭ ‬ركيزة‭ ‬عند‭ ‬الإعلام || تسجيل‭ ‬الطلبة‭ ‬المقيدين‭ ‬للفصل‭ ‬الثاني‭ ‬غداً || بدء‭ ‬تقديم‭ ‬طلبات‭ ‬الالتحاق‭ ‬بـالجامعة‭ ‬للفصل‭ ‬الثاني‭ ‬السبت‭ ‬المقبل || الجامعة‭: ‬تأجيل‭ ‬تكويت‭ ‬وظائف‭ ‬منفذي‭ ‬الخدمات‭ ‬وفنيي‭ ‬المختبرات‭ ‬والمراسلين‭ ‬لعزوف‭ ‬المواطنين‭ ‬عنها || الانتهاء‭ ‬من‭ ‬آلية‭ ‬ومرجعية‭ ‬مراقبة‭ ‬الكاميرات‭ ‬وغرف‭ ‬التحكم‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية || الجامعة‭ ‬وقعت‭ ‬بروتوكول‭ ‬تعاون‭ ‬مشترك‭ ‬مع‭ ‬جمعية‭ ‬الهلال‭ ‬الأحمر‭ ‬الكويتي || الشعر الشعبي || ارشاد أكاديمي || آراء وأفكار طلابية || آفاق الشريعة || آراء جامعية ||
 

انطلاق‭ ‬فعاليات‭ ‬المؤتمر‭ ‬الثالث‭ ‬لتعليم‭ ‬وبحوث‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني


 تنظمه‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬الجامعة‭ ‬والهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للاتصالات‭ ‬وكلية‭ ‬الكويت‭ ‬للعلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭  ‬

د‭.‬الحويل‭: ‬‭"‬الجامعة‭"‬‭ ‬تدعم‭ ‬وتمول‭ ‬بحوث‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني
‭ ‬95‭ ‬٪‭ ‬من‭ ‬انتهاكات‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬ناتجة‭ ‬عن‭ ‬خطأ‭ ‬بشري
سيني‭ ‬أحمد‭: ‬تدريب‭ ‬أصحاب‭ ‬الموهبة‭ ‬لمكافحة‭ ‬التهديدات‭ ‬السيبرانية‭  ‬

 
انطلقت‭ ‬الثلاثاء‭ ‬الماضي‭ ‬فعاليات‭ ‬النسخة‭ ‬الثالثة‭ ‬من‭ ‬مؤتمر‭ ‬تعليم‭ ‬وبحوث‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬تحت‭ ‬عنوان‭ "‬بناء‭ ‬القدرات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬والوعي‭" ‬وتستضيفها‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الحياتية‭ ‬بمدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬يومين‭.‬
ويناقش‭ ‬المؤتمر‭ ‬الذي‭ ‬يعد‭ ‬مشروعا‭ ‬مشتركا‭ ‬تنظمه‭ ‬حكومة‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬والهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للاتصالات‭ ‬وتقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬وكلية‭ ‬الكويت‭ ‬للعلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬تقنيات‭ ‬حماية‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬المتقدمة‭ ‬والبنى‭ ‬التحتية‭ ‬الوطنية‭ ‬الحيوية‭.‬
ويستهدف‭ ‬المؤتمر‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬العروض‭ ‬التقديمية‭ ‬والحلقات‭ ‬النقاشية‭ ‬عن‭ ‬أهم‭ ‬التحديات‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬بالتوعية‭ ‬العامة‭ ‬وبناء‭ ‬القدرات‭ ‬والخبرة‭ ‬المحلية‭ ‬المتخصصة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬فضلا‭ ‬عن‭ ‬تبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬وإقامة‭ ‬روابط‭ ‬بين‭ ‬الباحثين‭ ‬من‭ ‬الكويت‭ ‬والمملكة‭ ‬المتحدة‭.‬
من‭ ‬جهته،‭ ‬قال‭ ‬القائم‭ ‬بأعمال‭ ‬مساعد‭ ‬نائب‭ ‬مدير‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬للتطوير‭ ‬المؤسسي‭ ‬د‭.‬ضاري‭ ‬الحويل‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬الافتتاح‭ ‬إن‭ "‬الجامعة‭" ‬تدرك‭ ‬أهمية‭ ‬التعليم‭ ‬والبحوث‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬وقد‭ ‬انعكس‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬دعمها‭ ‬وتمويلها‭ ‬البحوث‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالمجالات‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬ومسار‭ ‬الماجستير‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬أمن‭ ‬المعلومات‭ ‬الذي‭ ‬يقدمه‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬المعلومات‭.‬
وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ " ‬88٪‭ ‬من‭ ‬المنظمات‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭ ‬تعرضت‭ ‬لمحاولات‭ ‬التصيد‭ ‬بالرمح‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2019،‭ ‬كشفت‭ ‬خروقات‭ ‬البيانات‭ ‬عن‭ ‬36‭ ‬مليار‭ ‬سجل‭ ‬في‭ ‬النصف‭ ‬الأول‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2020،‭ ‬95٪‭ ‬من‭ ‬انتهاكات‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬ناتجة‭ ‬عن‭ ‬خطأ‭ ‬بشري‭".‬
وبين‭ ‬أن‭ ‬الجامعة‭ ‬تدرك‭ ‬أهمية‭ ‬التعليم‭ ‬والبحث‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬حيث‭ ‬انعكس‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬دعمها‭ ‬وتمويلها‭ ‬للبحوث‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬ومسار‭ ‬الماجستير‭ ‬المخصص‭ ‬في‭ ‬أمن‭ ‬المعلومات‭ ‬الذي‭ ‬يقدمه‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬المعلومات‭.‬
وأشار‭ ‬د‭. ‬الحويل‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬المؤتمر‭ ‬يعد‭ ‬فرصة‭ ‬رائعة‭ ‬للتواصل‭ ‬والتعلم‭ ‬من‭ ‬المتخصصين‭ ‬والمهنيين‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬آملاً‭ ‬تحقيق‭ ‬أقصى‭ ‬استفادة‭ ‬منه،‭ ‬وتقدم‭ ‬بالشكر‭ ‬والامتنان‭ ‬لجميع‭ ‬العاملين‭ ‬على‭ ‬إنجاح‭ ‬هذا‭ ‬المؤتمر‭ ‬وإحيائه،‭ ‬مشيداً‭ ‬بالتعاون‭ ‬القائم‭ ‬عبر‭ ‬المؤسسات‭ ‬والحدود‭ ‬والذي‭ ‬يعد‭ ‬بدوره‭ ‬استثنائياً‭.‬
تعاون‭ ‬بريطاني‭ ‬ـ‭ ‬كويتي
من‭ ‬جانبها‭ ‬قالت‭ ‬القائم‭ ‬بأعمال‭ ‬سفارة‭ ‬المملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬لدى‭ ‬البلاد‭ ‬سني‭ ‬أحمد‭ ‬في‭ ‬كلمة‭ ‬نيابة‭ ‬عن‭ ‬السفيرة‭ ‬بليندا‭ ‬لويس‭ ‬إن‭ ‬المؤتمر‭ ‬ليس‭ ‬دليلا‭ ‬على‭ ‬التعاون‭ ‬القائم‭ ‬بين‭ ‬الحكومتين‭ ‬فحسب‭ ‬إنما‭ ‬يعكس‭ ‬تعاون‭ ‬المنظمات‭ ‬الخاصة‭ ‬والعامة‭ ‬والقطاعات‭ ‬التجارية‭ ‬في‭ ‬الأوساط‭ ‬الأكاديمية‭.‬
وأعربت‭ ‬أحمد‭ ‬عن‭ ‬سعادتها‭ ‬بتواصل‭ ‬بناء‭ ‬الشراكة‭ ‬القوية‭ ‬بين‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬والمملكة‭ ‬المتحدة‭ ‬وتطوير‭ ‬مجالات‭ ‬التعاون‭ ‬مع‭ ‬تدريب‭ ‬أصحاب‭ ‬الموهبة‭ ‬ليكونوا‭ ‬الأفضل‭ ‬عالميا‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬مكافحة‭ ‬التهديدات‭ ‬السيبرانية‭ ‬مستقبلا‭.‬
من‭ ‬ناحيته،‭ ‬قال‭ ‬رئيس‭ ‬كلية‭ ‬الكويت‭ ‬للعلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬البروفيسور‭ ‬خالد‭ ‬البقاعين‭ ‬في‭ ‬كلمته‭ ‬إن‭ ‬تنظيم‭ ‬المؤتمر‭ ‬يعد‭ ‬شهادة‭ ‬رائعة‭ ‬على‭ ‬نجاح‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬جميع‭ ‬الأطراف‭ ‬المساهمة‭ ‬منذ‭ ‬انطلاق‭ ‬فكرته‭ ‬الأولية‭ ‬في‭ ‬فبراير‭ ‬2019‭.‬
وأكد‭ ‬البقاعين‭ ‬التزام‭ "‬العلوم‭ ‬والتكنولوجيا‭" ‬بتطوير‭ ‬أجندة‭ ‬التعليم‭ ‬والبحث‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬عبر‭ ‬برامجها‭ ‬المتقدمة‭ ‬التي‭ ‬تدعمها‭ ‬مختبرات‭ ‬ومرافق‭ ‬فريدة‭ ‬من‭ ‬نوعها‭ ‬بالإضافة
إلى‭ ‬التعاون‭ ‬والبحوث‭ ‬الفعالة‭.‬
بدورها‭ ‬قالت‭ ‬مدير‭ ‬أمن‭ ‬المعلومات‭ ‬والاستجابة‭ ‬للطوارئ‭ ‬في‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬المهندسة‭ ‬ليال‭ ‬المنصوري‭ ‬إن‭ ‬بناء‭ ‬القدرات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬واكتسابها‭ ‬وتطويرها‭ ‬يعد‭ ‬أمرا‭ ‬مهما‭ ‬لتلبية‭ ‬الاعتماد‭ ‬المتزايد‭ ‬على‭ ‬التطورات‭ ‬في‭ ‬المجالات‭ ‬التكنولوجية‭.‬
وذكرت‭ ‬المنصوري‭ ‬أنه‭ ‬نظرا‭ ‬ألن‭ ‬هذه‭ ‬التقنيات‭ ‬توفر‭ ‬المزايا‭ ‬المرتبطة‭ ‬بالاتصالات‭ ‬المتطورة‭ ‬والبنى‭ ‬التحتية‭ ‬التشغيلية‭ ‬المستضافة‭ ‬والمعالجة‭ ‬الذكية‭ ‬والتحليل‭ ‬فإنها‭ ‬تثير‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬الالتزام‭ ‬بحماية‭ ‬البيانات‭ ‬والحقوق‭ ‬والحريات‭ ‬الأساسية‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بنقل‭ ‬خصوصية‭ ‬البيانات‭ ‬المجمعة‭.‬
وأضافت‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الأمر‭ ‬دفع‭ ‬بدوره‭ ‬هيئة‭ ‬الاتصالات‭ ‬وتقنية‭ ‬المعلومات‭ ‬إلى‭ ‬إصدار‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬اللوائح‭ ‬التنظيمية‭ ‬المتعلقة‭ ‬بممارسات‭ ‬حماية‭ ‬خصوصية‭ ‬البيانات‭ ‬الملزمة‭ ‬بدعم‭ ‬هذه‭ ‬الرؤية‭.‬
ولفتت‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬هذه‭ ‬الخطوة‭ ‬ستتبع‭ ‬بإصدار‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الإرشادات‭ ‬والأدوات‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬وإطلاق‭ ‬حملات‭ ‬توعية‭ ‬لاحتضان‭ ‬اعتماد‭ ‬حماية‭ ‬خصوصية‭ ‬البيانات‭.‬
 
توصيات‭ ‬المؤتمر
تأمين‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬الحيوية‭:‬
•‭ ‬الإسراع‭ ‬في‭ ‬إنشاء‭ ‬المركز‭ ‬الوطني‭ ‬للأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬لتأمين‭ ‬جميع‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬الوطنية‭ ‬الحيوية‭ (‬مثل‭ ‬الطاقة‭ ‬والرعاية‭ ‬الصحية‭ ‬والخدمات‭ ‬المالية‭ ‬والاتصالات‭ ‬والمدن‭ ‬الذكية‭).‬
•‭ ‬الحث‭ ‬على‭ ‬استمرار‭ ‬التقييم‭ ‬الدوري‭ ‬الشامل‭ ‬لمستوى‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬على‭ ‬كافة‭ ‬القطاعات‭ ‬وتحديد‭ ‬الفجوات‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬المستوى‭ ‬المنشود،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬المراجعة‭ ‬الدورية‭ ‬لكافة‭ ‬القوانين‭ ‬والتشريعات‭ ‬والسياسات‭ ‬العامة‭ ‬لتعزيز‭ ‬مفاهيم‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬والمعلوماتي‭ ‬وزيادة‭ ‬الوعي‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭.‬
•‭ ‬تعزيز‭ ‬القدرات‭ ‬اللازمة‭ ‬للقدرة‭ ‬على‭ ‬الصمود‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬القطاعات‭ (‬العامة‭ ‬والخاصة‭ ‬والمدنية‭) ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الاستثمارات‭ ‬طويلة‭ ‬الأجل‭ ‬في‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬والبرمجيات‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬ورأس‭ ‬المال‭ ‬البشري‭.‬
•‭ ‬إنشاء‭ ‬قنوات‭ ‬اتصال‭ ‬موثوقة‭ ‬وفعالة‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬الكيانات‭ ‬الحكومية‭ ‬والصناعات‭ ‬عالية‭ ‬القيمة‭ ‬لضمان‭ ‬تلقي‭ ‬التنبيهات‭ ‬الحيوية‭ ‬المهمة‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالهجمات‭ ‬والتهديدات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬عالية‭ ‬الخطورة‭ ‬ومعالجتها‭ ‬على‭ ‬الفور‭.‬
 
التعليم‭ ‬والبحث‭:‬
•‭ ‬تطوير‭ ‬وإعداد‭ ‬الكوادر‭ ‬البشرية‭ ‬الماهرة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬بأسرع‭ ‬وقت‭ ‬ممكن‭ ‬لسد‭ ‬الفجوة‭ ‬في‭ ‬القوى‭ ‬العاملة‭ ‬الحالية‭ ‬والمستقبلية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برامج‭ ‬التدريب‭ ‬الأكاديمي‭.‬
•‭ ‬الإسراع‭ ‬في‭ ‬إنشاء‭ ‬شهادات‭ ‬الدراسات‭ ‬العليا‭ ‬والجامعية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬بتركيزات‭ ‬مختلفة‭ ‬؛‭ ‬تشجيع‭ ‬إدخال‭ ‬مفاهيم‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬المناهج‭.‬
•‭ ‬تعزيز‭ ‬إدخال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬مراحل‭ ‬التعليم‭ ‬العام‭ ‬من‭ ‬مرحلة‭ ‬رياض‭ ‬الأطفال‭ ‬حتى‭ ‬نهاية‭ ‬التعليم‭ ‬الثانوي‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تزويد‭ ‬الطلاب‭ ‬بالمعرفة‭ ‬العامة‭ ‬والمهارات‭ ‬اللازمة‭ ‬لفهم‭ ‬التهديدات‭ ‬الأمنية‭ ‬الأساسية‭.‬
تعزيز‭ ‬التعاون‭ ‬العلمي‭ ‬وتبادل‭ ‬المعرفة‭ ‬وبناء‭ ‬القدرات‭ ‬والبحوث‭ ‬متعددة‭ ‬التخصصات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬بين‭ ‬الخبراء‭ ‬والممارسين‭ ‬في‭ ‬الكويت‭.‬
القوانين،‭ ‬الأخلاق،‭ ‬والمجتمع‭:‬
•‭ ‬تضافر‭ ‬الجهود‭ ‬الوطنية‭ ‬والدولية‭ ‬لتنمية‭ ‬التعاون‭ ‬وتبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬المستويات‭ ‬وفي‭ ‬جميع‭ ‬القطاعات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭.‬
•‭ ‬تحفيز‭ ‬حملات‭ ‬التوعية‭ ‬للجمهور‭ ‬العام‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لزيادة‭ ‬الوعي‭ ‬بقضايا‭ ‬الأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬والتحديات‭ ‬والتعليم‭.‬
•‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬قوانين‭ ‬أكثر‭ ‬شمولاً‭ ‬للأمن‭ ‬السيبراني‭ ‬تحمي‭ ‬البنى‭ ‬التحتية‭ ‬الحيوية‭ ‬مع‭ ‬تحقيق‭ ‬التوازن‭ ‬بين‭ ‬خصوصية‭ ‬الأفراد‭ ‬وحرياتهم‭.‬
 

الكاتب : شريفة العبد السلام ومحمد الشمري  ||  عدد الزوار : (54)  ||  طباعة الموضوع

   
 

 

الصفحة الرئيسية
جامعيات
آراء جامعية
آفاق الشريعة
آراء وأفكار طلابية
ارشاد أكاديمي
الشعر الشعبي
الاتصال بنا


 
 

يشاهد الموقع الان كل من:

86

United States

8

unknown

 المتواجدون الان:(94) مشاهد

مجموع الزوار الكلي (31512019) مشاهد