طلبة‭ ‬“الإدارية”‭ ‬اطلعوا‭ ‬على‭ ‬تجربة‭ ‬البنك‭ ‬الأهلي‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات

 نظم‭ ‬الأستاذ‭ ‬بقسم‭ ‬الطرق‭ ‬الكمية‭ ‬ونظم‭ ‬المعلومات‭ ‬بكلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬أ‭.‬د‭ ‬كمال‭ ‬رويبح،‭ ‬زيارة‭ ‬ميدانية‭ ‬لمجموعة‭ ‬من‭ ‬طلبة‭ ‬تخصص‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬إلى‭ ‬البنك‭ ‬الأهلي‭ ‬للاطلاع‭ ‬على‭ ‬بعض‭ ‬الاجراءات‭ ‬والنظم‭ ‬المعلوماتية‭ ‬والانجازات‭ ‬التي‭ ‬تحققت‭ ‬بالبنك‭.‬


 

وجاء‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬الزيارة‭ ‬الحرص‭ ‬على‭ ‬التواصل‭ ‬مع‭ ‬المنظمات‭ ‬في‭ ‬الكويت‭ ‬والاهتمام‭ ‬بشريحة‭ ‬الطلبة‭ ‬الخريجين،‭ ‬وإيمانا‭ ‬منه‭ ‬بأنّ‭ ‬التجربة‭ ‬العملية‭ ‬والمعاينة‭ ‬المادية‭ ‬ترسخ‭ ‬في‭ ‬عقل‭ ‬الطالب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬الدروس‭ ‬النظرية،‭ ‬وأن‭ ‬الزيارة‭ ‬الميدانية‭ ‬للمنظمات‭ ‬أغنى‭ ‬وأكثر‭ ‬فائدة‭ ‬من‭ ‬الإلقاء‭ ‬الروتيني‭ ‬لاستيعاب‭ ‬المصطلحات‭ ‬النظرية،‭ ‬وأن‭ ‬الاستماع‭ ‬إلى‭ ‬تجارب‭ ‬المنظمات‭ ‬المحلية‭ ‬أقوى‭ ‬من‭ ‬قراءة‭ ‬حالات‭ ‬المنظمات‭ ‬الغربية‭.‬
‭ ‬كما‭ ‬هدفت‭ ‬الى‭ ‬تعريف‭ ‬الطلبة‭ ‬بماهيه‭ ‬وطبيعة‭ ‬الاعمال‭ ‬المتعلقة‭ ‬بتخصص‭ ‬إدارة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات،‭ ‬والتعريف‭ ‬وتسويق‭ ‬مخرجات‭ ‬قسم‭ ‬إدارة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬بكلية‭ ‬العلوم‭ ‬الإدارية‭ ‬لدى‭ ‬البنك‭ ‬الأهلي‭.‬
‭  ‬واستقبل‭ ‬مدير‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬في‭ ‬البنك‭ ‬الأهلي‭ ‬طلال‭ ‬الجزاف‭ ‬الطلبة‭ ‬ورحب‭ ‬بهم‭ ‬وحثهم‭ ‬على‭ ‬الجد‭ ‬والاجتهاد‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬النجاح‭ ‬وتحيق‭ ‬الطموح‭ ‬والوصول‭ ‬للقمم‭.  ‬وقام‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المسؤولين‭ ‬بالبنك‭ ‬بمرافقة‭ ‬الطلبة‭ ‬وتعريفهم‭ ‬بطبيعة‭ ‬العمل‭ ‬والأهداف‭ ‬واجراءات‭ ‬العمل‭ ‬منذ‭ ‬استقبال‭ ‬العميل‭ ‬الى‭ ‬تلبية‭ ‬رغابته،‭ ‬وتطرقوا‭ ‬الى‭ ‬فرص‭ ‬العمل‭ ‬المتوفرة‭ ‬والمهارات‭ ‬المطلوبة‭ ‬بالبنك،‭ ‬والتعريف‭ ‬بمهام‭ ‬وحدة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬بقسم‭ ‬التمويل‭ ‬بالبنك‭ ‬وأنواع‭ ‬المعلومات‭ ‬والتقارير‭ ‬الثى‭ ‬تصدرها‭ ‬الوحدة‭ ‬ليستند‭ ‬عليها‭ ‬البنك‭ ‬في‭ ‬اتخاد‭ ‬قرارته‭. ‬
تخلل‭ ‬الزيارة‭ ‬حوار‭ ‬مفتوح‭ ‬ومباشر‭ ‬مع‭ ‬الطلبة‭ ‬بخصوص‭ ‬رغبتهم‭ ‬الحقيقية‭ ‬في‭ ‬العمل‭ ‬بالقطاع‭ ‬البنكي‭.‬
‭  ‬بدورها‭ ‬تطرقت‭ ‬مسؤولة‭ ‬نظام‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬من‭ ‬قسم‭ ‬الأداء‭ ‬والمكافآت‭ ‬ونظم‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬بالبنك‭ ‬الأهلي‭ ‬سارة‭ ‬بورحمة،‭ ‬لذكر‭ ‬تجربتها‭ ‬كخريجة‭ ‬ادارة‭ ‬ونظم‭ ‬المعلومات‭ ‬من‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الادارية‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬وعملها‭ ‬بالقطاع‭ ‬البنكي،‭ ‬وعرفت‭ ‬بأدوار‭ ‬تخصص‭ ‬ادارة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬وطبيعة‭ ‬العمل‭ ‬في‭ ‬الاشراف‭ ‬على‭ ‬نظام‭ ‬الموارد‭ ‬البشرية‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬البنك‭ ‬وربط‭ ‬ما‭ ‬درسته‭ ‬بالواقع‭ ‬العملي‭. ‬
‭  ‬وأكد‭ ‬أ‭.‬د‭.‬رويبح‭ ‬ان‭ ‬الزيارة‭ ‬الميدانية‭ ‬حققت‭ ‬الهدف‭ ‬المرجو‭ ‬منها‭ ‬حيث‭ ‬اطلعوا‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬تخصص‭ ‬ادارة‭ ‬نظم‭ ‬المعلومات‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬سياسة‭ ‬البنك‭ ‬وإدارة‭ ‬الأعمال‭ ‬فيه،‭ ‬وتمنوا‭ ‬أن‭ ‬تكرر‭ ‬هذه‭ ‬الزيارات‭ ‬التي‭ ‬رسخت‭ ‬في‭ ‬أذهانهم‭ ‬أهمية‭ ‬الاطلاع‭ ‬على‭ ‬تجارب‭ ‬المنظمات‭ ‬الكويتية‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭ ‬المصطلحات‭ ‬النظرية‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تعرفهم‭ ‬عليها‭ ‬خلال‭ ‬المقررات‭ ‬النظرية‭.‬
 

 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت