الجامعة‭ ‬شاركت‭ ‬في‭ ‬برنامج‭ ‬تحسين‭ ‬حياة‭ ‬الأفراد‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة

 شاركت‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬ممثلة‭ ‬بقسم‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬من‭ ‬عمادة‭ ‬شؤون‭ ‬الطلبة‭ ‬في‭ ‬البرنامج‭ ‬التدريبي‭ ‬التنموي‭ (‬D Partners‭) ‬الجيل‭ ‬الخامس‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬‭ ‬تحسين‭ ‬حياة‭ ‬الأفراد‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬ضمن‭ ‬رؤية‭ ‬الكويت‭ ‬2035‭ - ‬تحديات‭ ‬وتطلعات‭ ‬التعليم‭ ‬والإتاحة‭ ‬والإعلام‭ ‬‮«‬‭ ‬بإشراف‭ ‬بوابة‭ ‬التدريب‭ ‬العالمية‭ .‬


 
واشتمل‭ ‬البرنامج‭ ‬على‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬ورش‭ ‬العمل‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬الحكومية‭ ‬المشاركة‭ (‬جامعة‭ ‬الكويت‭ - ‬وزارة‭ ‬التربية‭ - ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للتعليم‭ ‬التطبيقي‭ ‬والتدريب‭ - ‬وزارة‭ ‬الأشغال‭ ‬العامة‭ - ‬بلدية‭ ‬الكويت‭ - ‬وزارة‭ ‬الإعلام‭ - ‬البنك‭ ‬الدولي‭ - ‬البرنامج‭ ‬الإنمائي‭ ‬للأمم‭ ‬المتحدة‭ - ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬لشئون‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭)‬،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضور‭ ‬مدير‭ ‬عام‭ ‬بوابة‭ ‬التدريب‭ ‬العالمية‭ ‬كفاية‭ ‬العلبان‭ ‬ومجموعة‭ ‬من‭ ‬الأفراد‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬والأستاذة‭ ‬عائشة‭ ‬المقهوي‭ ‬ممثلة‭ ‬عن‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭.‬
وأكدت‭ ‬ممثلة‭ ‬الجامعة‭ ‬عائشة‭ ‬المقهوي‭ ‬الحرص‭ ‬على‭ ‬تحسين‭ ‬حياة‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬ضمن‭ ‬رؤية‭ (‬كويت‭ ‬جديدة‭ ‬2035‭) ‬وتماشيا‭ ‬مع‭ ‬الرؤية‭ ‬السامية‭ ‬التي‭ ‬تهتم‭ ‬بالشباب‭ ‬والتي‭ ‬تعتبر‭ ‬ذوي‭ ‬الاعاقة‭ ‬جزء‭ ‬لا‭ ‬يتجزأ‭ ‬منهم،‭ ‬حيث‭ ‬تهتم‭ ‬الجامعة‭ ‬بمعرفة‭ ‬المعوقات‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬هذه‭ ‬الفئة‭ ‬وسبل‭ ‬حلها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تطوير‭ ‬النظام‭ ‬التعليمي‭ ‬وتنمية‭ ‬الوعي‭ ‬المجتمعي‭ ‬وضمان‭ ‬سهولة‭ ‬الوصول‭ ‬وتحسين‭ ‬الخدمات‭ ‬الصحية‭ ‬والبيئية‭ ‬وتوفير‭ ‬الفرص‭ ‬الوظيفية‭ ‬بعد‭ ‬التخرج،‭ ‬بالإضافة‭ ‬الى‭ ‬التعرف‭ ‬على‭ ‬الخدمات‭ ‬الحالية‭ ‬والمستقبلية‭ ‬مقارنة‭ ‬بالممارسات‭ ‬العالمية‭ ‬للدول‭ ‬المتقدمة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭.‬
وفي‭ ‬هذا‭ ‬الصدد‭ ‬تحدثت‭ ‬المقهوي‭ ‬عن‭ ‬جاهزية‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬بكل‭ ‬ما‭ ‬يخدم‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬على‭ ‬مستويات‭ ‬عالمية‭ ‬تم‭ ‬التخطيط‭ ‬لها‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬عديدة‭ ‬وذلك‭ ‬يصب‭ ‬في‭ ‬مساهمة‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬بالمشاركة‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬البلاد‭ ‬ونهضتها‭ ‬وتنميتها‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المجالات‭ ‬وعلى‭ ‬المستويات‭ ‬كافة‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تخرجهم‭ ‬بمؤهلات‭ ‬تعليمية‭ ‬كبيرة‭.‬
وجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬الطلبة‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬300‭ ‬طالب‭ ‬وطالبة‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬كليات‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬منها‭ ‬الإعاقة‭ ‬الحركية‭ ‬والسمعية‭ ‬والبصرية‭ ‬وصعوبات‭ ‬التعلم‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت