‮«‬ابتكار‭ ‬العلوم‮»‬‭ ‬عقدت‭ ‬الملتقى‭ ‬الأول‭

 هدف‭ ‬ا‭ ‬إلى‭ ‬رفع‭ ‬الوعي‭ ‬بالإبداع‭ ‬والريادة‭ ‬وتحفيز‭ ‬الطلبة‭ ‬وتسخير‭ ‬ابداعاتهم‭ ‬ومواهبهم‭ ‬لتطبيقها‭ ‬في‭ ‬حياتهم

 ‬عقد‭ ‬الملتقى‭ ‬الطلابي‭ ‬الأول‭ ‬للابتكار‭ ‬Let’s Go Innovation‭ ‬بمركز‭ ‬علوم‭ ‬البحار‭ ‬الفنطاس،‭ ‬والذي‭ ‬أقامته‭ ‬وحدة‭ ‬الابتكار‭ ‬والتعاون‭ ‬الخارجي‭ ‬بكلية‭ ‬العلوم‭ ‬تحت‭ ‬رعاية‭ ‬عميد‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬الأستاذ‭ ‬الدكتور‭ ‬عبد‭ ‬الهاديبوعليان‭ ‬وبشراكة‭ ‬من‭ ‬الصالح‭ ‬كلينك،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضورأعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬بالكلية‭ ‬وطلبة‭ ‬الأقسام‭ ‬العلمية‭ ‬وكذلك‭ ‬الطلبة‭ ‬المشاركين‭ ‬بانجازاتهم‭ ‬الابداعية‭ ‬بالمعرض‭ ‬الابداعي‭ ‬المصاحب‭ ‬للملتقى‭.‬

 

وهدف‭ ‬الملتقى‭ ‬إلى‭ ‬رفع‭ ‬الوعي‭ ‬بالإبداع‭ ‬والابتكار‭ ‬والريادة‭ ‬وتحفيز‭ ‬الطلبة‭ ‬وتسخير‭ ‬ابداعاتهم‭ ‬ومواهبهم‭ ‬لتطبيقها‭ ‬في‭ ‬حياتهم،‭ ‬للإرتقاء‭ ‬بنفسه‭ ‬ووطنه،‭ ‬تحقيقاً‭ ‬لأهداف‭ ‬دولة‭ ‬الكويت‭ ‬في‭ ‬التنمية‭ ‬المستدامة‭ ‬‮٢٠٣٠‬‭ ‬ورؤية‭ ‬الكويت‭ ‬الجديدة‭ ‬‮٢٠٣٥‬‭. ‬تم‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬المحاور‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬طرحها‭ ‬خلال‭ ‬ورش‭ ‬العمل‭ ‬المقدمة‭ ‬حيث‭ ‬تنوعت‭ ‬الورش‭ ‬في‭ ‬الطرح‭ ‬ما‭ ‬بين”جرب‭ ‬تبتكر‮»‬‭ ‬للمحاضر‭ ‬عبد‭ ‬الرحمن‭ ‬المنيس‭ ‬مدير‭ ‬برنامج‭ ‬الابتكار‭ ‬بالقطاع‭ ‬الخاص،‭ ‬وورشة»اكتشف‭ ‬ذكاءاتك‭ ‬المتعددة‮»‬‭ ‬للدكتورة‭ ‬انتصار‭ ‬المضاحكة‭ ‬رئيس‭ ‬وحدة‭ ‬الابتكاروالتعاون‭ ‬الخارجي‭ ‬بالكلية،‭ ‬وختاماً‭ ‬بورشة‭ ‬‮«‬كيف‭ ‬تكون‭ ‬طالبا‭ ‬إبداعيا‮»‬‭ ‬للدكتور‭ ‬محمد‭ ‬النقي‭ ‬عضو‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬بقسم‭ ‬علوم‭ ‬الأرض‭ ‬والبيئة،‭ ‬حاز‭ ‬الطرح‭ ‬على‭ ‬اعجاب‭ ‬الطلبة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تفاعلهم‭ ‬مع‭ ‬الورش‭ ‬ومشاركتهم‭ ‬الفعالة‭ ‬بالمعرض‭ ‬الإبداعي،‭ ‬كما‭ ‬أبدوا‭ ‬رغبتهم‭ ‬بالمزيد‭ ‬من‭ ‬هذة‭ ‬الفعاليات‭ ‬التي‭ ‬تحفز‭ ‬الابداع‭ ‬والابتكار‭ ‬لديهم‭ ‬وتضيف‭ ‬جو‭ ‬من‭ ‬المتعة‭ ‬الايجابية‭ ‬في‭ ‬حياتهم‭ ‬الاكاديمية‭.‬
ومن‭ ‬بين‭ ‬آراء‭ ‬الطلبة‭ ‬بالمعرض‭ ‬الطلابي‭ ‬قالت‭ ‬الطالبة‭ ‬نور‭ ‬الدويلة‭ ‬إن‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬ورش‭ ‬العمل‭ ‬تكمن‭ ‬في‭ ‬تعلم‭ ‬واكتساب‭ ‬مهارات‭ ‬تقوية‭ ‬الذاكرة‭ ‬والدقة‭ ‬في‭ ‬التفاصيل،‭ ‬فلكل‭ ‬شخص‭ ‬ذكاء‭ ‬وقدرة‭ ‬تميزه‭ ‬عن‭ ‬غيره‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬الصعاب‭ ‬كالمذاكرة‭ ‬والمراجعة‭ ‬بطرق‭ ‬ذكية‭ ‬للإختبار‭. ‬
أما‭ ‬الطالب‭ ‬والمخترع‭ ‬فهد‭ ‬الياقوت‭ ‬والذي‭ ‬شارك‭ ‬بمشروعهEnviro،فعبر‭ ‬عن‭ ‬أهمية‭ ‬الورش‭ ‬كعامل‭ ‬محفز‭ ‬وداعم‭ ‬للطلبة‭ ‬ليصبحوا‭ ‬مبدعين‭ ‬ومبتكرين‭. ‬
من‭ ‬جهته،‭ ‬الطالب‭ ‬عبدالله‭ ‬الشطي‭ ‬أعرب‭ ‬أن‭ ‬مشاركته‭ ‬بالملتقى‭ ‬الطلابي‭ ‬جاءت‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عرض‭ ‬موهبته‭ ‬الابداعية‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الاجتماعية‭ ‬وكيفية‭ ‬تعامل‭ ‬المجتمع‭ ‬مع‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة،‭ ‬كالإعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استخدامه‭ ‬وتعلمه‭ ‬للغة‭ ‬الإشارة‭ ‬للتواصل‭ ‬مع‭ ‬ذوي‭ ‬الإعاقة‭ ‬السمعية‭ ‬مما‭ ‬وطد‭ ‬العلاقات‭ ‬مع‭ ‬الطلبة‭ ‬من‭ ‬ذات‭ ‬الفئة‭ ‬وكسر‭ ‬الحواجز‭ ‬والجمود‭ ‬الاجتماعي‭ ‬ولاقى‭ ‬استحسان‭ ‬وتشجيع‭ ‬اجتماعي‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬اسوار‭ ‬الجامعة‭.‬
 
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت