د‭.‬بوعليان‭:‬تكوين‭ ‬مجاميع‭ ‬بحثية‭ ‬مثمرة‭ ‬لتخدم‭ ‬وطننا‭

العلوم‭ ‬احتفت‭ ‬بأعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬الجدد

‬جرياً‭ ‬على‭ ‬عادة‭ ‬كلية‭ ‬العلوم‭ ‬السنوية،‭ ‬فقد‭ ‬احتفلت‭ ‬بخريجيها‭ ‬المبعوثين‭ ‬للدكتوراه‭ ‬والذين‭ ‬اتموا‭ ‬بعثتهم‭ ‬بالعام‭ ‬الأكاديمي‭ ‬2018‭/‬2019‭ ‬وحصلوا‭ ‬على‭ ‬درجة‭ ‬الدكتوراة‭ ‬والتحقوا‭ ‬بمختلف‭ ‬أقسام‭ ‬الكلية‭ ‬العلمية،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضور‭ ‬عميد‭ ‬الكلية‭ ‬أ‭.‬د‭.‬عبد‭ ‬الهادي‭ ‬بوعليان‭ ‬ومساعديه‭ ‬د‭.‬أديبة‭ ‬الحربان‭- ‬مساعد‭ ‬العميد‭ ‬للشؤون‭ ‬الطلابية،‭ ‬و‭ ‬أ‭.‬د‭.‬حسين‭ ‬العوضي‭ ‬ورؤساء‭ ‬الأقسام‭ ‬العلمية،‭ ‬د‭.‬أمينة‭ ‬فرحان‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬الفيزياء،‭ ‬ود‭.‬سوزان‭ ‬البستان‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬العلوم‭ ‬البيولوجية‭ ‬والأستاذة‭ ‬الدكتورة‭ ‬فوزية‭ ‬الرويح‭ ‬بالإنابة‭ ‬عن‭ ‬ا‭.‬د‭.‬جاسم‭ ‬العوضي‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬الأرض‭ ‬والبيئة‭ ‬ود‭.‬حسين‭ ‬المهري‭ ‬رئيس‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬الحاسوب‭.‬

حيث‭ ‬رحب‭ ‬العميد‭ ‬بالمحتفى‭ ‬بهم‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬الجدد‭ ‬من‭ ‬قسم‭ ‬الفيزياء‭ ‬د‭.‬ماجد‭ ‬العتيبي‭ ‬تخصص‭ ‬الفيزياء‭ ‬النظرية‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬كولورادو‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية،‭  ‬و‭ ‬من‭ ‬قسم‭ ‬العلوم‭ ‬البيولوجية‭ ‬د‭.‬هيا‭ ‬السمار‭ ‬المتخصصة‭ ‬بتصنيف‭ ‬الخمائر–‭ ‬برنامج‭ ‬الميكروبيولوجي‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬مانشستر‭ ‬البريطانية،‭ ‬و‭ ‬د‭.‬سعاد‭ ‬الفقعان‭ ‬بتخصص‭ ‬البيولوجيا‭ ‬التطورية‭ ‬وعلم‭ ‬الأجنة‭ ‬–‭ ‬برنامج‭ ‬بيولوجيا‭ ‬الحيوان‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬كيوتو‭ ‬باليابان،‭  ‬ومن‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬الأرض‭ ‬والبيئة‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬د‭.‬ريم‭ ‬العوضي‭ ‬بتخصص‭ ‬الأثر‭ ‬البيئي‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬نيويورك‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬ود‭.‬عهود‭ ‬السالم‭ ‬بتخصص‭ ‬جيولوجيا‭ ‬البترول‭ ‬التحت‭ ‬سطحية‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬تكساس‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬ود‭.‬نجيب‭ ‬العدواني‭ ‬بتخصص‭ ‬جيوفيزياء‭ ‬البحار‭ ‬الضحلة‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬ساوثهامبتون‭ ‬ببريطانيا،‭ ‬ود‭.‬ناصر‭ ‬القطان‭ ‬بتخصص‭ ‬النظائر‭ ‬المستقرة‭ - ‬الجيوكيمياء‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬ساوث‭ ‬فلوريدا‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬،‭ ‬ومن‭ ‬قسم‭ ‬علوم‭ ‬الحاسوب‭ ‬د‭.‬فواز‭ ‬العازمي‭ ‬بتخصص‭ ‬نظم‭ ‬وبنية‭ ‬الحاسوب‭ ‬من‭ ‬جامعة‭ ‬اوريجون‭ ‬بالولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭.‬
وقد‭ ‬هنأهم‭ ‬عميد‭ ‬الكلية‭ ‬أ‭.‬د‭.‬بوعليان‭ ‬على‭ ‬تفوقهم‭ ‬ونجاح‭ ‬بعثتهم‭ ‬الدراسية‭ ‬وحثهم‭ ‬على‭ ‬الأخذ‭ ‬باللوائح‭ ‬الجامعية‭ ‬والقوانين‭ ‬الجامعية،‭ ‬مشيرا‭ ‬الى‭ ‬أهميه‭ ‬المشاريع‭ ‬البحثية‭ ‬التي‭ ‬يقدمها‭ ‬أعضاء‭ ‬هيئة‭ ‬التدريس‭ ‬لقطاع‭ ‬الأبحاث‭ ‬بالجامعة‭ ‬أو‭ ‬مؤسسه‭ ‬الكويت‭ ‬للتقدم‭ ‬العلمي‭ ‬او‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للبيئة‭ ‬وحثهم‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬الانضمام‭ ‬وتكوين‭ ‬مجاميع‭ ‬بحثية‭ ‬مثمرة‭ ‬لتخدم‭ ‬وطننا‭ ‬الغالي‭ ‬الكويت‭ ‬ورفع‭ ‬هامة‭ ‬جامعتنا‭ ‬وكليتنا‭ ‬العزيزة‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت