مدير‭ ‬هيئة‭ ‬الشباب‭ ‬اطلع‭ ‬على‭ ‬البرنامج‭ ‬التأهيلي‭ ‬لإدارة‭ ‬المرافق

زار‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬لمتابعة‭ ‬‮«‬صناع‭ ‬العمل‮»‬

قام‭ ‬مدير‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب‭ ‬الدكتور‭ ‬مشعل‭ ‬الشاهين‭ ‬الربِّيع‭ ‬بزيارة‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬لمتابعة‭ ‬سير‭ ‬البرنامج‭ ‬التأهيلي‭ ‬لإدارة‭ ‬المرافق‭ ‬والذي‭ ‬نظمته‭ ‬الهيئة‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت،‭ ‬وذلك‭ ‬بحضور‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬المساعد‭ ‬لشؤون‭ ‬إدارة‭ ‬المرافق‭ ‬علي‭ ‬صادق‭ ‬الأستاذ،‭ ‬ويعد‭ ‬البرنامج‭ ‬التأهيلي‭ ‬لإدارة‭ ‬المرافق‭ ‬أحد‭ ‬أبرز‭ ‬مشاريع‭ ‬فريق‭ ‬صناع‭ ‬العمل‭ ‬التابع‭ ‬للهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب،‭ ‬ويشمل‭ ‬البرنامج‭ ‬عدد‭ ‬36‭ ‬مهندساً‭ ‬ومهندسة،‭ ‬ويهدف‭ ‬إلى‭ ‬تأهيل‭ ‬كوادر‭ ‬هندسية‭ ‬كويتية‭ ‬للتدريب‭ ‬على‭ ‬تشغيل‭ ‬إدارة‭ ‬مرافق‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭.‬

 
وبهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬ذكر‭ ‬الدكتور‭ ‬مشعل‭ ‬الشاهين‭ ‬الربِّيع‭ ‬أن‭ ‬وجوده‭ ‬اليوم‭ ‬جاء‭ ‬للاطمئنان‭ ‬على‭ ‬إجراءات‭ ‬البرنامج‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬أهم‭ ‬مرافق‭ ‬الدولة‭ ‬وهو‭ ‬مشروع‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية،‭ ‬آملاً‭ ‬بالشباب‭ ‬في‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الصرح‭ ‬وتطويره‭ ‬فمن‭ ‬واجب‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب‭ ‬التأكد‭ ‬من‭ ‬سير‭ ‬البرنامج‭ ‬بشكله‭ ‬المطلوب‭ ‬والاستفادة‭ ‬منه‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬الهدف‭ ‬الذي‭ ‬نطمح‭ ‬إليه‭.‬
وأوضح‭ ‬د‭. ‬الربيِّع‭ ‬أن‭ ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬برنامج‭ ‬صناع‭ ‬العمل‭ ‬هو‭ ‬تغيير‭ ‬مفهوم‭ ‬التوظيف‭ ‬والقضاء‭ ‬على‭ ‬البطالة‭ ‬المقنعة‭ ‬وتبديل‭ ‬مفهوم‭ ‬الشهادة‭ ‬بمفهوم‭ ‬المهارة،‭ ‬وبذلك‭ ‬يصبح‭ ‬قرار‭ ‬اختيار‭ ‬الوظيفة‭ ‬في‭ ‬يد‭ ‬الشباب،‭ ‬مشيراً‭  ‬إلى‭ ‬بعض‭ ‬الوظائف‭ ‬التي‭ ‬يحتاجها‭ ‬سوق‭ ‬العمل‭ ‬والتي‭ ‬من‭ ‬الممكن‭ ‬أن‭ ‬توفرها‭ ‬الهيئة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برامج‭ ‬التدريب‭.‬
وأضاف‭ ‬بأن‭ ‬مخرجات‭ ‬كلية‭ ‬الهندسة‭ ‬والبترول‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬تتميز‭ ‬بالذكاء‭ ‬وسرعة‭ ‬التعلم‭ ‬وكسب‭ ‬المهارة‭ ‬لبناء‭ ‬المستقبل‭ ‬فهذا‭ ‬البرنامج‭ ‬يعتبر‭ ‬محطة‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬أهم‭ ‬وأصعب‭ ‬منشأة‭ ‬في‭ ‬الدولة،‭ ‬مبيناً‭ ‬أنه‭ ‬قد‭ ‬تم‭ ‬حجز‭ ‬وظائف‭ ‬في‭ ‬ديوان‭ ‬الخدمة‭ ‬المدنية‭ ‬لخريجي‭ ‬هذا‭ ‬البرنامج‭ ‬في‭ ‬سابقة‭ ‬تعتبر‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬نوعها‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭.‬
وتقدم‭ ‬د‭. ‬الربيِّع‭ ‬بالشكر‭ ‬لإخوانه‭ ‬وأخواته‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬على‭ ‬الجهود‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬تقديمها‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الصرح‭ ‬التاريخي‭ ‬حيث‭ ‬لا‭ ‬يوجد‭ ‬ما‭ ‬يضاهيه‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬من‭ ‬تطور‭ ‬تكنولوجي‭ ‬ومعماري،‭ ‬مبيناً‭ ‬أن‭ ‬دورهم‭ ‬في‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب‭ ‬هو‭ ‬تهيئة‭ ‬المهندسين‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬البلد‭ ‬وممتلكاتها‭ ‬وتوفير‭ ‬كوادر‭ ‬وطنية‭ ‬محبة‭.‬
 
وبدوره‭ ‬أكد‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬المساعد‭ ‬للشئون‭ ‬الإدارية‭ ‬والقائم‭ ‬بأعمال‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬المساعد‭ ‬لشئون‭ ‬إدارة‭ ‬المرافق‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬السيد‭ ‬علي‭ ‬الأستاذ‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬البرنامج‭ ‬وما‭ ‬له‭ ‬من‭ ‬نتائج‭ ‬تصب‭ ‬في‭ ‬مصلحة‭ ‬الجامعة‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استمرارية‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬جودة‭ ‬الخدمات‭ ‬المقدمة‭ ‬في‭ ‬ضوء‭ ‬تنوع‭ ‬مكونات‭ ‬مدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬من‭ ‬مباني‭ ‬وملاعب‭ ‬وساحات…إلخ‭.‬
وتقدم‭ ‬الأستاذ‭ ‬بالشكر‭ ‬الجزيل‭ ‬للهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب‭ ‬وعلى‭ ‬رأسها‭ ‬الدكتور‭ ‬مشعل‭ ‬الشاهين‭ ‬الربيِّع‭ ‬مدير‭ ‬الهيئة‭ ‬على‭ ‬التعاون‭ ‬وتخصيص‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬الفريد‭ ‬من‭ ‬البرامج‭ ‬التدريبية‭ ‬للجامعة‭ ‬متمنيًا‭ ‬لجميع‭ ‬المشاركين‭ ‬الاستفادة‭ ‬لحين‭ ‬تعيينهم‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬الكويت‭ ‬بعد‭ ‬الانتهاء‭ ‬من‭ ‬إجراءات‭ ‬حجز‭ ‬الدرجات‭ ‬الوظيفية‭ ‬والمضي‭ ‬في‭ ‬إجراءات‭ ‬التعيين‭ ‬لاحقًا‭.‬
 
وجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬البرنامج‭ ‬هو‭ ‬النسخة‭ ‬الثانية‭ ‬بعد‭ ‬نجاح‭ ‬النسخة‭ ‬الأولى‭ ‬بتخريج‭ ‬عدد‭ ‬22‭ ‬مهندس‭ ‬ومهندسة‭ ‬ضمن‭ ‬مشروع‭ (‬إدارة‭ ‬المرافق‭) ‬والذي‭ ‬تنظمه‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للشباب،‭ ‬وهو‭ ‬مشروع‭ ‬فرعي‭ ‬ضمن‭ ‬مشروع‭ ‬صناع‭ ‬العمل‭ ‬المدرج‭ ‬في‭ ‬خطة‭ ‬الدولة‭ ‬الانمائية‭ ‬والتي‭ ‬تعمل‭ ‬على‭ ‬إعداد‭ ‬برامج‭ ‬متكاملة‭ ‬لتنفيذها‭ ‬ضمن‭ ‬مشاريع‭ ‬السياسة‭ ‬الوطنية‭ ‬للشباب‭ ‬والتي‭ ‬أقرها‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬إنجاز‭ ‬المشاريع‭ ‬والبرامج‭ ‬التي‭ ‬ترتبط‭ ‬برؤية‭ ‬كويت‭ ‬جديدة‭ ‬2035‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت