‮«‬الأمن‭ ‬والسلامة‮»‬‭: ‬تعاون‭ ‬بين‭ ‬الجامعة‭ ‬و‮«‬الكويتية‮»‬‭ ‬لتبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬

أكدت‭ ‬إدارة‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬في‭ ‬الجامعة‭ ‬على‭ ‬وضع‭ ‬رؤية‭ ‬متضمنة‭ ‬القواعد‭ ‬المتبعة‭ ‬والاجراءات‭ ‬التي‭ ‬من‭ ‬شأنها‭ ‬ضمان‭ ‬السلامة‭ ‬العامة‭ ‬لجميع‭ ‬مرتادي‭ ‬ومنتسبي‭ ‬الجامعة‭ ‬في‭ ‬الحالات‭ ‬الطارئة‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬تحدث‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التنسيق‭ ‬والتعاون‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬المختصة‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬بدولة‭ ‬الكويت‭ ‬للعمل‭ ‬علي‭ ‬تهيئة‭ ‬بيئة‭ ‬آمنة‭ ‬وجو‭ ‬أكاديمي‭ ‬مناسب‭ ‬داخل‭ ‬الحرم‭ ‬الجامعي‭ .‬
 

 وأشارت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الإطار‭ ‬إلى‭ ‬عقد‭ ‬اجتماع‭ ‬بين‭ ‬ممثلي‭ ‬إدارة‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬وذوي‭ ‬الاختصاص‭ ‬بشركة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكويتية‭ ‬للتنسيق‭ ‬وتبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬،‭ ‬مبينة‭ ‬أنه‭ ‬تطرق‭ ‬إلى‭ ‬التنسيق‭ ‬بين‭ ‬الجهتين‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬سلامة‭ ‬مرتادي‭ ‬جامعة‭ ‬الحرم‭ ‬الجامعي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عدة‭ ‬أمور‭ ‬من‭ ‬أهمها‭ ‬الحرص‭ ‬علي‭ ‬التطوير‭ ‬والارتقاء‭ ‬بمستوي‭ ‬الخدمات‭ ‬الأمنية‭ ‬المُقدمة‭ ‬لجميع‭ ‬الفئات‭ ‬الجامعية‭ ‬وتحسين‭ ‬إجراءات‭ ‬وأداء‭ ‬العمل‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬التنسيق‭ ‬والتعاون‭ ‬لتبادل‭ ‬الخبرات‭ ‬والعمل‭ ‬علي‭ ‬توفير‭ ‬أفضل‭ ‬الوسائل‭ ‬الفنية‭ ‬والإدارية‭ ‬للحفاظ‭ ‬علي‭ ‬أمن‭ ‬وسلامة‭ ‬الأفراد‭ ‬والممتلكات‭ ‬والمُنشآت‭ ‬الجامعية‭.‬

‭ ‬•‭ ‬من‭ ‬جانبه‭ ‬رحَّب‭ ‬المهندس‭ ‬فريد‭ ‬القطان‭ ‬–‭ ‬مستشار‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لشئون‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬التشغيلية‭ ‬والطوارئ‭ ‬في‭ ‬مؤسسة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكويتية‭ ‬بهذا‭ ‬التواصل‭ ‬،‭ ‬وقدم‭ ‬شرحا‭ ‬مُختصرا‭ ‬حول‭ ‬بعض‭ ‬الأمور‭ ‬الأمنية‭ ‬وأنظمة‭ ‬الأمن‭ ‬والسلامة‭ ‬والتقنيات‭ ‬والأساليب‭ ‬والأنظمة‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬استخدامها‭ ‬بالمطارات‭.‬
‭ ‬•‭ ‬كما‭ ‬تمت‭ ‬الإشادة‭ ‬بجهود‭ ‬الجامعة‭ ‬في‭ ‬توفير‭ ‬متطلبات‭ ‬السلامة‭ ‬العامة‭ ‬والحرص‭ ‬على‭ ‬صحة‭ ‬وامن‭ ‬وسلامة‭ ‬منتسبي‭ ‬ومرتادي‭ ‬الحرم‭ ‬الجامعي‭.‬
‭- ‬وعلي‭ ‬الجانب‭ ‬الآخر‭ - ‬فقد‭ ‬أوضح‭ ‬ايوسف‭ ‬الخميس‭ - ‬القائم‭ ‬بأعمال‭ ‬مدير‭ ‬إدارة‭ ‬الامن‭ ‬والسلامة‭ ‬أهمية‭ ‬التنسيق‭ ‬والتعاون‭ ‬والاجتماع‭ ‬مع‭ ‬ذوي‭ ‬الاختصاص‭ ‬بشركة‭ ‬الخطوط‭ ‬الجوية‭ ‬الكويتية‭ ‬وبين‭ ‬فريق‭ ‬العمل‭ ‬المعني‭ ‬بجامعة‭ ‬الكويت‭ ‬لضمان‭ ‬توفير‭ ‬الحماية‭ ‬الشاملة‭ ‬للأفراد‭ ‬والمنشآت‭ ‬بمدينة‭ ‬صباح‭ ‬السالم‭ ‬الجامعية‭ ‬وما‭ ‬لهذا‭ ‬الصرح‭ ‬العظيم‭ ‬من‭ ‬مكانة‭ ‬وأهمية‭ ‬بدولة‭ ‬الكويت،‭ ‬مؤكدا‭ ‬أهمية‭ ‬تضافر‭ ‬الجهود‭ ‬وبذل‭ ‬أكبر‭ ‬قدر‭ ‬من‭ ‬تأمين‭ ‬الحرم‭ ‬الجامعي‭ ‬والحفاظ‭ ‬علي‭ ‬سلامة‭ ‬أبنائنا‭ ‬وبناتنا‭ ‬الطلبة‭ ‬والطالبات‭ ‬وجميع‭ ‬مرتادي‭ ‬الحرم‭ ‬الجامعي‭.‬
 


تم طباعة هذا الموضوع من موقع : جريدة آفاق -جريدة اسبوعية جامعية - جامعة الكويت